النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10912 السبت 23 فبراير 2019 الموافق 18 جمادى الثاني 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:08AM
  • المغرب
    5:36AM
  • العشاء
    7:06AM

أبو الغيط: لا توافق بعد بشأن عودة سوريا للجامعة العربية

اتفاق روسيا وتركيا على اتخاذ إجراء حاسم في إدلب السورية

رابط مختصر
العدد 10901 الثلاثاء 12 فبراير 2019 الموافق 7 جمادى الثاني 1440
قالت وكالة الإعلام الروسية إن روسيا وتركيا اتفقتا أمس الاثنين على ضرورة اتخاذ إجراءات حاسمة من أجل استقرار الوضع في محافظة إدلب السورية، وذلك بعد محادثات وزيري دفاع البلدين. جاء الاعلان الذي صدر بعد محادثات بين وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو ووزير الدفاع التركي خلوصي أكار في أنقرة في بيان مشترك دون أن يوضح ما هي الإجراءات الحاسمة أو متى يمكن اتخاذها.
ونُشر البيان قبيل قمة بشأن سوريا بين قادة تركيا وروسيا وإيران في روسيا يوم الخميس.
كان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قال هذا العام إن موسكو طرحت فكرة أن تشن روسيا وتركيا عملية مشتركة لطرد المتشددين من إدلب لكنه لم يذكر رأي أنقرة في الفكرة.
وقالت وكالة الإعلام الروسية إن بيان أمس الاثنين تطرق إلى «ضرورة اتخاذ إجراءات حاسمة تحديدا لضمان الأمن في المنطقة منزوعة السلاح في إدلب».
وأضاف البيان «رغم الاستفزازات، أكدنا أهمية وضرورة مواصلة الشراكات بين المخابرات والقوات المسلحة في البلدين لإحلال السلام ودعم الاستقرار في إدلب».
من جانب آخر، قالت جامعة الدول العربية، أمس الاثنين، إنه لا يوجد توافق بعد بين الدول الأعضاء قد يسمح بعودة عضوية سوريا التي جرى تعليقها عام 2011 بسبب قمعها للمحتجين في بداية الحرب الأهلية.
وتمكن النظام السوري شيئًا فشيئًا من كسر شوكة مقاتلي المعارضة بدعم عسكري من روسيا وإيران.
وقال الأمين العام للجامعة العربية ووزير الخارجية المصري السابق أحمد أبو الغيط خلال زيارة لبيروت، إنه لا يوجد توافق بعد بشأن السماح بعودة سوريا إلى الجامعة.
وأضاف «أتابع بدقة شديدة جدا هذا الموضوع، ولكنني لم أرصد بعد أن هناك خلاصات تقود إلى التوافق الذي نتحدث عنه والذي يمكن أن يؤدي إلى اجتماع لوزراء الخارجية العرب يعلنون فيه انتهاء الخلاف، وبالتالي الدعوة إلى عودة سوريا لشغل المقعد».
ومن المقرر أن تعقد الجامعة العربية اجتماع قمة لزعماء الدول الأعضاء في نهاية مارس في تونس.
وعند سؤاله عن فرص إعادة سوريا إلى الجامعة، أشار أبو الغيط إلى أن من المقرر أن يعقد وزراء خارجية الدول الأعضاء اجتماعين قبل القمة.
وأضاف «لكن المسألة ليس مسألة وقت، المسألة هي إرادة. المسألة هي توافق الدول فيما بينها. يجب لكي تعود سوريا أن يكون هناك توافق».
المصدر: موسكو - (رويترز):

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا