النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11026 الاثنين 17 يونيو 2019 الموافق 14 شوال 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:12AM
  • الظهر
    11:39AM
  • العصر
    3:04PM
  • المغرب
    6:32PM
  • العشاء
    8:02PM

لتسهيل العمليات الخدمية والإنتاجية المختلفة

متدربو معهد البحرين يوظفون التقنيات الرقمية في مشاريع ذكية

رابط مختصر
العدد 11003 السبت 25 مايو 2019 الموافق 20 رمضان 1440
طوّر متدربو معهد البحرين للتدريب في مختلف الأقسام التدريبية عددًا من المشروعات التدريبية «الذكية» التي توظف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة، وتعمل على تسهيل العمليات الخدمية والإنتاجية المختلفة في أماكن العمل.
وأكدت مدير عام المعهد الدكتورة سماح العجاوي أنه «ضمن المساعي الدائمة لمعهد البحرين للتدريب لمواكبة التوجهات الحاصلة على جميع المستويات في سوق العمل البحريني والعالمي، فإن المعهد يشجّع متدربيه من مختلف الأقسام التدريبية على استخدام وتوظيف تقنيات وتحديثات الثورة الصناعية الرابعة في مشروعات مبتكرة في مجال المدن الذكية Smart cities، وأتمتة الوظائف باستخدام الروبوتات Robotics، والطباعة ثلاثية الأبعاد 3D Printing، وخصوصًا متدربي أقسام تقنية المعلومات، والفنون والتصميم، والآلات الدقيقة والكيمياء».
ومن بين تلك المشروعات، مشروع شبكة تقنية كروس فاير (أنظمة الإضاءة الذكية) الذي يعتمد طرقًا تقنية لتطوير نظام إضاءة ذكية يتم من خلاله إدارة مرافق الإضاءة في أماكن العمل. وجاء هذا المشروع على يد المتدرب ياسر علي كاظم، في حين طوّرت المتدربتان نامرا عوان ومهناز حسن مشروع «الحديقة الذكية» الذي يوفر حلاً ذكيًا يسهّل على الشركات ﺇﺩﺍﺭﺓ ورعاية ﺣﺩائقها بطريقة آلية أقل تكلفة وأكثر ضمانًا.
أما مشروع «المكتب الذكي» الذي طوّره المتدرب حسن علي محمد، فيتضمّن تقنية الأجهزة الذكية التي تتخذ قرارات ذكية للمكاتب وأماكن العمل، كفتح الستائر أو إيقاف الإضاءة أو تغيير اللون، وذلك مع تدخل قليل أو دون تدخل بشري على الإطلاق.
كما أن مشروع «البيت الذكي» الذي طوّره المتدرب محمد سلمان يعتمد تقنية ذكية تتحكم عن بعد أو باستخدام الصوت أو الجهاز اللوحي أو الهاتف الذكي، وذلك لإدارة جميع أجهزة المنزل التي تستخدم الكهرباء. أما حوراء عباس فطوّرت جهاز تحضير القهوة الذكي الذي يعالج مشكلة الأعطال المتكررة لموزع القهوة ويوفر على الشركات الكثير من نفقات الصيانة لهذه الأجهزة.
من جانب آخر، طوّر المتدربان عبدالله علي وعلي حبيب نظامًا للري بالتنقيط الآلي (الأوتوماتيكي) يعمل بالطاقة الشمسية، ويعتمد تقنية شبكة الاستشعار اللاسلكية (WSNT) التي توفر الطاقة والمياه والأسمدة وتضمن تنظيم عملية الري دون تدخل بشري، ما يحسّن جودة وكمية المحاصيل الزراعية.
وتوظف جميع هذه المشروعات تقنيات الثورة الصناعية الرابعة التي تخدم مختلف العمليات الخدمية والإنتاجية، وتعتمد على تقنية «إنترنت الأشياء» IoT وهي إحدى تقنيات الثورة الصناعية الرابعة التي تضمن إمكانية التعرّف إلى الأشياء والمنتجات المترابطة من خلال الشبكات الرقمية. وتقدم هذه التقنية فرصًا كثيرة للعديد من القطاعات الصناعية والخدمية والإنتاجية لإعادة صياغة مكان العمل الحديث وتبسيط عملياته.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا