النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10912 السبت 23 فبراير 2019 الموافق 18 جمادى الثاني 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:08AM
  • المغرب
    5:36AM
  • العشاء
    7:06AM

ثمّن جهود الإمارات لإطلاق وثيقة الأخوة الإنسانية بين الأزهر والفاتيكان

«الأعلى للشؤون الإسلامية» يهنئ بالميثاق وبذكرى تأسيس قوة الدفاع

رابط مختصر
العدد 10901 الثلاثاء 12 فبراير 2019 الموافق 7 جمادى الثاني 1440
رفع المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بمناسبة الذكرى الثامنة عشرة لميثاق العمل الوطني والذكرى الحادية والخمسين لتأسيس قوة دفاع البحرين.
وأكد المجلس في جلسته الاعتيادية التي انعقدت صباح امس الإثنين برئاسة رئيس المجلس الأعلى للشئون الإسلامية الشيخ عبدالرحمن بن محمد بن راشد آل خليفة أن ذكرى الميثاق تحيي في النفوس العزائم والهمم للمضي قدما بإيمان وأمل كبيرين لتحقيق النجاحات وتجاوز التحديات، وتبعث في الأذهان تلك الروح الوطنية البناءة، والتضامن الشعبي الصادق بقيادة صاحب الجلالة الملك المفدى لبدء حلقة جديدة مشرقة وزاهرة من سلسلة تاريخ هذا الوطن، بما يراعي أطر الدين والعروبة والقيم والعادات والتقاليد، ويصون الثوابت والمنجزات والحريات، ويعزز الهوية والوحدة والسلام، مثمنا في هذا السياق الدور الكبير الذي اضطلعت به قوة دفاع البحرين إلى جانب القطاعات الأمنية والعسكرية الأخرى لصون تلك المنجزات الوطنية والمكتسبات التاريخية والدفاع عنها بما يحفظ للبلاد أمنها واستقرارها واستقلالها.
أشار المجلس إلى أن التسامح والتعايش والسلام من أهم الركائز والأسس النفسية والتربوية والأخلاقية والاجتماعية التي دعا إليها الإسلام وأمر بها، داعيًا إلى دعم كل الجهود التي تؤسس لمناهج السلم والتآلف وتنزع فتيل الأزمات والتنافر، مثمنا في هذا السياق الجهود الكبيرة التي اضطلعت بها دولة الإمارات العربية المتحدة والتي أسفرت عن إطلاق وثيقة الأخوة الإنسانية التي وقعها فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف مع قداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان بما يعلن بوضوح التزام أكبر الأديان السماوية بالمحبة والسلام، ويقطع الطريق على المتطرفين والمغرضين والإرهابيين.
بحث المجلس الموضوعات المدرجة على جدول أعماله، واستهلها باستعراض تقرير لجنة إبداء الرأي الشرعي بشأن طلبين مرفوعين إلى المجلس من مجلس النواب: الأول بخصوص مشروع قانون بإلغاء المادة (353) من قانون العقوبات الصادر بالمرسوم بقانون رقم (15) لسنة 1976م المعد بناء على الاقتراح بقانون المقدم من مجلس النواب، والثاني بخصوص مشروع قانون بإضافة مادة جديدة برقم (350) مكررا إلى قانون العقوبات الصادر بالمرسوم بقانون رقم (15) لسنة 1976م المعد بناء على الاقتراح بقانون بصيغته المعدلة المقدم من مجلس النواب. وقرر المجلس اعتماد التقرير ورفع الرأي الشرعي بخصوص المشروعين إلى مجلس النواب.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا