النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11206 السبت 14 ديسمبر 2019 الموافق 15 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:25AM
  • الظهر
    11:32PM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:48PM
  • العشاء
    6:18PM

تعقد يومي 8-9 أبريل القادم وتحت رعاية مصرف البحرين المركزي

العدد 11182 الأربعاء 20 نوفمبر 2019 الموافق 23 ربيع الأولى 1441

القمة السنوية الثالثة للمدفوعات الإلكترونية والخدمات المصرفية عبر الإنترنت

رابط مختصر
تحت رعاية مصرف البحرين المركزي، تنظم مؤسسة EastMed البريطانية القمة السنوية الثالثة للمدفوعات الإلكترونية والخدمات المصرفية عبر الإنترنت يومي 8 - 9 أبريل 2020 في مملكة البحرين، وبرئاسة عبد الكريم بوجيري رئيس مجلس إدارة بورصة البحرين. وسوف يحل وزير المواصلات والاتصالات بمملكة البحرين كمال بن أحمد محمد كضيف شرف وكمتحدث رئيسي في حفل افتتاح أعمال القمة.


يشارك في القمة التي تعقد سنويًا منذ عام 2018 وعلى مدار يومين، مختلف قطاعات الاعمال الحكومي والخاص والأهلي. هذه القمة التي أصبحت نقطة التقاء مختارة لكبار صناع القرار والمهنيين الذين يمثلون المؤسسات في مجال صناعة البنوك والتجارة الإلكترونية وتجارة التجزئة والاتصالات، حيث يتم مناقشة أحدث الاستراتيجيات والسياسات والتشريعات من جهة والتطبيقات المبتكرة التي تم وضعها للتأثير على المدفوعات والمشهد المصرفي الرقمي من جهة أخرى.
وصرح خالد حمد المدير التنفيذي للرقابة المصرفية بمصرف البحرين المركزي قائلا: «يسعدنا أن نرعى أعمال قمة المدفوعات الإلكترونية والخدمات المصرفية عبر الإنترنت للسنة الثالثة على التوالي، فإن هذا يدل على حرص مملكة البحرين على اعتماد أحدث التشريعات والمعايير والتقنيات العالمية التي تعمل على تحسين الخدمات التي تقدم للعملاء وتأثيره إيجابيا على تطور ونمو الاقتصاد الوطني. كما يحرص مصرف البحرين المركزي على دعم مثل هذه المبادرات المواكبة للتطورات المتسارعة التي تطرح وتناقش أحدث التحديات والفرص في مجال القطاع المالي بشكل عام والمصرفي بشكل خاص».
وقد أعرب رئيس القمة عبدالكريم بوجيري عن امتنانه لمصرف البحرين المركزي لدعمه للقمة للسنة الثالثة على التوالي، قائلا: «إن هذا يدل على الاهتمام الكبير الذي توليه مملكة البحرين للفعاليات والأنشطة التي تدعم توجهات حكومة المملكة في مجال توظيف آليات وتقنيات الذكاء الاصطناعي في القطاعات الانتاجية والخدمية وتشجيع الاستثمارات في هذا المجال، وذلك من خلال توفير البيئة الجاذبة للاستثمارات مما سيساهم دون شك في نمو الاقتصاد الوطني». وأضاف بوجيري، «إن الطبيعة الديناميكية للأسواق وسلوك العملاء المتطور تخلق تحديات، ولكنها تفتح أيضًا فرصًا للابتكار والنمو، حيث من المتوقع خلال السنوات القليلة المقبلة أن يشهد العالم تغييرات أسرع في عمليات الدفع والتعاملات الإلكترونية في القطاع المالي بشكل عام والمصرفي بشكل خاص».
من جانبه، صرح محمد ياسين العضو المنتدب لمؤسسة EastMed، «نحن سعداء بالعودة إلى البحرين للسنة الثالثة، ونشكر حكومة مملكة البحرين ممثلة في مصرف البحرين المركزي على رعايتها للقمة، وهذا يدل على الدور البارز والرائد الذي تلعبه البحرين في مجال الصناعة المصرفية والتكنولوجيا المالية على مستوى الشرق الأوسط».
وأضاف ياسين قائلا: «سوف تسلط نسخة 2020 الضوء على تشجيع مناقشة القضايا الاستراتيجية في مجال المدفوعات والتكنولوجيا المصرفية، وتهدف القمة إلى دعم الصناعة المالية وصناعة التكنولوجيا لتمكينهما من إيجاد التكامل المطلوب، وإيجاد فرص العمل ورأس المال الاستثماري من خلال المناقشات وورش العمل، وسوف يشتمل برنامج قمة 2020 دراسات الحالة، والمقابلات الحية، والمائدة المستديرة، والمعرض على مدار اليومين». ومن المتوقع أن تجتذب القمة الثالثة أكثر من 400 مشترك من كبار المديرين والمهنيين في القطاعات المالية والتجزئة والتكنولوجيا والاتصالات من داخل وخارج البحرين. والمتحدثون في هذا الحدث الهام هم من صناع السياسات الرئيسيين والرؤساء التنفيذيين في القطاع المصرفي وخبراء المدفوعات ورواد الأعمال والتكنولوجيا المالية.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا