النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10940 السبت 23 مارس 2019 الموافق 16 رجب 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:57AM
  • الظهر
    11:35AM
  • العصر
    2:30AM
  • المغرب
    4:50AM
  • العشاء
    6:20AM

ABC يطلق بنكًا رقميًا نهاية 2019.. «المركزي»:

البحرين تسلّمت أولى دفعات الدعم الخليجي

رابط مختصر
العدد 10911 الجمعة 22 فبراير 2019 الموافق 17 جمادى الثاني 1440

قال محافظ مصرف البحرين المركزي رشيد المعراج إن المملكة تسلمت أولى دفعات حزمة الدعم المالي في ديسمبر الماضي التي تبلغ قيمتها الإجمالية 10 مليارات دولار، ضمن حزمة برنامج الدعم المالي المقدم للبحرين من قبل السعودية والامارات والكويت لمساندة البحرين في تلبية المتطلبات التمويلية على مدى 5 سنوات.
وأشار المعراج - في تصريحات للصحافيين على هامش منتدى التقنية المالية الثالث الذي يستضيفه بنك ABC- إلى أن «الدعم المالي المقدم للبحرين على شكل قرض طويل الأجل من دون فائدة سيُقدم على مراحل»، لافتًا في الوقت ذاته إلى أن «حزمة الدعم المالي تركت آثارًا إيجابية على مستوى الوضع الائتماني للمملكة وتحسّن أسعار السندات الحكومية في السوق الدولية، مع اعتماد المملكة لبرنامج التوازن المالي».
ويتضمن برنامج التوازن المالي الذي أقرّته المملكة في مطلع أكتوبر المنصرم، 6 مبادرات هدفها دعم استدامة المالية العامة واستقطاب الاستثمارات، وهي مبادرة تقليص المصروفات التشغيلية للحكومة، ومبادرة طرح برنامج التقاعد الاختياري لمن يرغب فيه من موظفي الحكومة، ومبادرة زيادة كفاءة هيئة الكهرباء والماء لتحقيق التوازن بين إيراداتها ومصروفاتها خصوصًا أنها تعاني من عجز يقدر بنحو 500 مليون دولار.

الاقتراض الدولي مرهون بإقرار الموازنة
وبشأن لجوء البحرين إلى الاقتراض من السوق الدولية، قال محافظ مصرف البحرين المركزي إن «أي قرارات بشأن الاقتراض من السوق الدولية ستتم بعد إقرار الموازنة الحكومية للعامين 2019-2020 من قبل البرلمان»؛ لافتًا إلى أن «أي قرار بشأن خطط الاقتراض في المستقبل سيتوقف على نتائج تلك المناقشات».

زيادة القدرة التنافسية للقطاع المالي
على صعيد آخر، قال المعراج: «أقر المصرف المركزي تشريعات جديدة في الحوسبة السحابية للمؤسسات المالية»، مشيرًا إلى أن «هذه المبادرات الجديدة هي استمرار لجهودنا لتوفير مزيج صحيح من السياسات والمنتجات لتطوير وتحسين الجودة وزيادة القدرة التنافسية للخدمات في القطاع المالي».
واعتبر المعراج أن البحرين لديها تاريخ طويل من التبني الاستباقي الجديد للتقنية، مشيرًا إلى أنه «في السنوات القليلة الماضية، اتخذ مصرف البحرين المركزي عددًا من خطوات مهمة في هذا الصدد، تشمل تقديم ترخيص جديد لتقديم خدمة الدفع الإلكتروني».
وقال: «إن المصرف المركزي أطلق آخر تعديل في النظام التشريعي الخاص بالأنظمة المصرفية بما يتعلق بـ(الأصول المشفرة) التي تعد خطوات ريادية، لنتماشى مع التطورات الحاصلة في القطاع المالي، لتكون البحرين بيئة حاضنة لكل ما يتعلق بالتكنولوجيا المالية والابتكار وتشجيع الشركات الناشئة».

القطاع المصرفي حقق نتائج إيجابية في 2018
وردًا على سؤال حول ربحية القطاع المصرفي في البحرين، قال المعراج: «إن البنوك البحرينية أعلنت عن نتائج إيجابية خلال السنة المالية المنتهية في العام 2018، وحققت البنوك نموًا مضاعفًا، ونتوقع استمرار النمط هذا العام مع استقرار وتحسّن أسعار النفط».
المصدر: عباس رضي:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا