النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10943 الثلاثاء 26 مارس 2019 الموافق 19 رجب 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:16AM
  • الظهر
    11:43AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:52PM
  • العشاء
    7:22PM

«البحرين للتنمية»: تمويلات تصل إلى 15 ألف دينار تغطي مختلف الأنشطة الزراعية

رابط مختصر
العدد 10841 الجمعة 14 ديسمبر 2018 الموافق 7 ربيع الآخر 1440
شارك بنك البحرين للتنمية في المعرض الزراعي التعليمي الثالث والذي نظمه معهد البحرين للتدريب بمقر المعهد في مدينة عيسى خلال الفترة من 9 وحتى 11ديسمبر الجاري تحت رعاية وزير التربية والتعليم الدكتور ماجد بن علي النعيمي. وشارك في المعرض عدد من المدارس ومؤسسات التعليم العالي والمزارعين وجهات أخرى.
واشتمل المعرض على عرض عدد من التجارب والمبادرات الزراعية في المؤسسات التعليمية وبعض الشركات، خاصة في مجال الزراعة القائمة على التقنية الحديثة وكيفية الاستفادة منها في مملكة البحرين.
وتأتي مشاركة بنك البحرين للتنمية ضمن جهود البنك للمساهمة في دعم وتطوير القطاع الزراعي في المملكة، وتعريف الجمهور بدور البنك في هذا المجال. حيث يقدم البنك برنامج التمويل الزراعي للمزارعين البحرينيين بنسبة أرباح «صفر%»، فيما يصل مبلغ التمويل إلى 15 ألف دينار بحريني ويغطي التمويل أنشطة زراعية مختلفة.
وفي تعليقه على ذلك قال سنجيف بول، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك البحرين للتنمية:«يحرص بنك البحرين للتنمية على المشاركة في المبادرات الداعمة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة وكذلك المشاريع الزراعية، وتحفيزها على تبني مفاهيم تسويقية وآليات حديثة تساعدها على التوسع والنمو». كما يشكل هذا المعرض فرصة كبيرة لتبادل الخبرات والمعلومات وعرض الخدمات والمبادرات التي تقدمها مختلف الجهات لهذه القطاعات وصولا إلى تحقيق عملية التكامل في تقديم الدعم وتحقيق نتائج أفضل على في هذا الاتجاه.
كما أكد بول على استمرار بنك البحرين للتنمية في دعم القطاع الزراعي في مملكة البحرين سواء من خلال التسهيلات التمويلية التي يقدمها البنك للمزارعين البحرينيين أو من خلال المبادرات وبرامج الدعم المشتركة الأخرى وفي مقدمتها سوق المزارعين البحرينيين بهورة عالي والذي تم افتتاحه من قبل صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة في شهر فبراير من العام الجاري كمبادرة مشتركة بين بنك البحرين للتنمية والمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي ووزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني ويشكل السوق بيئة ملائمة لعرض المنتوجات والمحاصيل المحلية ودعم المزارع البحريني وفقا لآليات متخصصة وفعالة. كما أصبح السوق وجهة رئيسية لسكان المملكة والزائرين من دول الخليج.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا