النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10841 الجمعة 14 ديسمبر 2018 الموافق 7 ربيع الآخر 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:51AM
  • الظهر
    11:32AM
  • العصر
    2:28PM
  • المغرب
    4:47PM
  • العشاء
    6:17PM

قلق بشأن تأثير الحرب التجارية بين بكين وواشنطن على النمو

النفط يراوح مكانه وسط عقوبات إيران وأثر الحرب التجارية

رابط مختصر
العدد 10716 السبت 11 أغسطس 2018 الموافق 29 ذو القعدة 1439
استقرت أسعار النفط أمس (الجمعة) إذ عادلت المخاوف من نزاع تجاري عالمي قد يكبح النمو الاقتصادي والطلب على الوقود أثر العقوبات الأمريكية على إيران التي من المنتظر أن تؤدي إلى شح في المعروض.
وكان خام القياس العالمي برنت مرتفعا 20 سنتا عند 72.27 دولار للبرميل. وزاد الخام الأمريكي عشرة سنتات إلى 66.91 دولار للبرميل.
وقال ستيفن برينوك المحلل لدى بي.في.ام أويل أسوسيتس للسمسرة في لندن: «المعنويات محاصرة بين المخاوف من أن نزاعا تجاريا أمريكيا صينيا سيضر بالطلب على النفط ونقص وشيك في المعروض الإيراني».
تلقي النزاعات التجارية المتصاعدة بظلالها على توقعات النمو الاقتصادي وتدفع الدولار -عملة تداول النفط عالميا- إلى الصعود ما يرفع تكلفة الخام للمستهلكين مستخدمي العملات الأخرى. وتشهد اقتصادات ناشئة رئيسة مثل الصين والهند وتركيا تراجعا حادا في عملاتها.
وقال هاري شيلينجوريان مدير استراتيجية النفط لدى بنك بي.ان.بي باريبا الفرنسي في لندن، خلال منتدى النفط العالمي الذي تنظمه رويترز: «النفط، شأنه شأن السلع الأولية الأخرى، يتجاوب مع قوة الدولار».
ويتجه برنت إلى الانخفاض نحو اثنين بالمائة على مدار الأسبوع، في حين يبدو الخام الأمريكي الخفيف بصدد خسارة حوالي ثلاثة بالمائة.
وفي سنغافورة انخفضت أسعار النفط أمس بفعل مخاوف من أن النزاع التجاري المتصاعد بين واشنطن وبكين سيعرقل النمو العالمي والطلب على الوقود، حتى في الوقت الذي من المتوقع أن يتسبب فيه إعادة فرض عقوبات أمريكية على إيران في شح الإمدادات.
وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت لشهر أقرب استحقاق 18 سنتا أو ما يعادل 0.3 بالمائة إلى 71.89 دولار للبرميل بالمقارنة مع الإغلاق السابق.
وهبطت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 25 سنتا أو ما يعادل 0.4 بالمائة إلى 66.56 دولار للبرميل.
وتراجعت الأسعار بفعل احتمال تباطؤ النمو العالمي بسبب تصاعد التوترات التجارية.
وخلال الأسبوع، يتجه برنت إلى الانخفاض نحو اثنين بالمائة، فيما يمضي خام غرب تكساس الوسيط قدما صوب الهبوط بنحو ثلاثة بالمائة. وفي أحدث جولة من عمليات فرض الرسوم الجمركية، قالت الصين إنها ستفرض رسوما إضافية بنسبة 25 بالمائة على واردات أمريكية بقيمة 16 مليار دولار.
وعلى الرغم من حذف النفط الخام من قائمة السلع المستهدفة بالرسوم الصينية، واستبداله بالمنتجات النفطية المكررة وأيضا غاز البترول المسال، يقول الكثير من المحللين إن الواردات الصينية من النفط الأمريكي ستنخفض على نحو كبير.
المصدر: لندن، سنغافورة - رويترز:

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا