النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10968 السبت 20 أبريل 2019 الموافق 15 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:47AM
  • الظهر
    11:37AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:04PM
  • العشاء
    7:34PM

حكم نهائي بإعدام المؤذن قاتل إمام مسجد بن شدة

رابط مختصر
العدد 10901 الثلاثاء 12 فبراير 2019 الموافق 7 جمادى الثاني 1440
قال حسين خميس رئيس نيابة محافظة المحرق إن محكمة التمييز قد أيدت حكم الإعدام الصادر بحق قاتل إمام مسجد بن شدة، والذي سبق وأن أحالته النيابة العامة إلى المحاكمة بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار، وإخفاء أدلة متعلقة بالجريمة وإخفاء الجثة وانتهاك حرمتها؛ تأكيداً للعدالة الناجزة في تحقيق التوازن بين حق المتهم وسرعة إجراءات المحاكمة.
وكانت النيابة العامة قد باشرت تحقيقاتها في البلاغ المتضمن العثور على أشلاء جثة بمنطقة البر، حيث ثبت من المعاينة والتحريات والتقارير الفنية أن الجثة هي لإمام مسجد بن شدة، حيث قام مؤذن المسجد بقتله والتمثيل بجثته، وعليه انتهت النيابة العامة إلى إحالة مؤذن مسجد بن شدة للمحاكمة الجنائية عاجلة.
وكانت النيابة أثناء نظر الدعوى تقدمت بمرافعة شفوية استعرضت فيها وقائع الجريمة والأدلة القولية والمادية القائمة ضد المتهم والتي تقطع بارتكابه الجرائم المسندة إليه، والتي تختلف ما بين اعترافات المتهمين وشهادة الشهود، فضلا عن تقارير الطب الشرعي والتصوير الأمني ونتائج تقارير المختبر الجنائي بشأن فحص الأدوات المستخدمة في الجريمة والعينات المرفوعة من مكان ارتكاب الواقعة، والتي أكدت احتواءها على آثار تخص المتهم، فيما أشارت النيابة إلى أن جميع هذه الأدلة لا يداخلها لبس ولا غموض ومن ثم تخلص عن حق إلى إدانة المتهم، وأن ما وقع من المتهم مؤذن المسجد قد جاوز به مدى شائنا من الإجرام وارتقى به مرتقى صعبا حينما طالت الجريمة أبلغ القيم وأجل المبادئ وبلغت من البشاعة والغيلة والتوحش قدرا غير مسبوق، فضلا عن الاجتراء على الحرمات والمقدسات بإتيانها في بيت من بيوت الله، وقدمت النيابة مرافعتها مكتوبة طالبة إنزال أقصى العقوبة بالمتهم والقضاء بإعدامه.
وقد تداولت القضية أمام المحكمة الكبرى الجنائية، وخلالها حضر المتهم ودفاعه إجراءات المحاكمة وقدم أوجه دفاعه الشفوية والمكتوبة، كما عرضت النيابة العامة لأدلة ثبوت الاتهام وقدمت مرافعتها الشفوية والمكتوبة، طالبة إنزال أقصى العقوبة بالمتهمين والقضاء بإعدام المتهم. وأصدرت المحكمة الكبرى الجنائية الأولى حكمها وبإجماع الآراء بمعاقبة المتهم بالإعدام عما أسند إليه.
وقد طعن المتهم على الحكم الصادر بحقه بالإعدام أمام محكمة الاستئناف ثم محكمة التمييز والتي قضت برفض الطعن وتأييد حكم الإعدام.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا