النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10907 الاثنين 18 فبراير 2019 الموافق 13 جمادى الثاني 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:54AM
  • الظهر
    11:52AM
  • العصر
    3:07AM
  • المغرب
    5:33AM
  • العشاء
    7:03AM

كتاب الايام

معكم دائماً

جدتي أنا والحربان

رابط مختصر
العدد 9145 الخميس 24 أبريل 2014 الموافق 24 جمادى الآخرة 1435

في بادرة تكريمية وتقديراً من الاتحاد الخليجي للاعلامي الرياضي ولما بذله المعلق والاعلامي الرياضي الكويتي المخضرم خالد الحربان أشارك معه في ملتقى الاعلامي الخليجي في المنامة في يومه الاخير اليوم خلال مسيرته الاعلامية لهذا الترشيح انما جاء تكريماً لرجل اعلامي عريق قدم الكثير للاعلام الرياضي الخليجي وأوجد مدرسة مميزة أثرت في مواكب مسيرة الاعلام الخليجي منذ الستينات وتخرج على يديه العديد من الاعلاميين الرياضيين من بينهم العبد لله حيث تعلمت منه عبر استماعي اليه عبر راديو الكويت خلال اقامة دورة الخليج الثانية بالرياض عام 72 وهو من أبرز الرياضيين الذين ارتبط اسمه بالدورات الخليجية سواء منذ ان شارك فيها في مطلع الستينات او من خلال مواكبته لمسيرة هذه الدورات شارك مع الكرة الكويتية من خلال الأنشطة الادارية والاشرافية سواء على مستوى نادي العربي او الاتحاد الكويتي لكرة القدم ويمكن اعتبار انطلاقته الأولى في العام 1968 وعمري تسع سنوات في المباراة التي جمعت النادي العربي مع النادي الاسماعيلي المصري حيث اشتهر وذاع صيته بعد ان علق على مباريات كأس العالم باسبانبا والاولمبياد بموسكو صوت الحربان يذكرني بأمجاد الجيل الذهبي والكرة الجميل وبالعصر الذهبي للأزرق وبالأمجاد التي حققها منتخب الكويت الوطني في حقبة السبعينيات والثمانينيات وحصد جميع البطولات الخليجية والآسيوية والتحليق في سماء العالمية بالوصول لمونديال اسبانيا 1982 كأول منتخب خليجي وعربي في آسيا واستطاع بعفويته ان يكسب محبة الناس خلال مسيرة تجاوزت الـ 40 عاما كمعلق موهوب له مكانة خاصة في قلبي. وبدأ مع الاذاعة قبل ان يصل للتلفزيون عندما ان سمعه وكيل وزارة الاعلام وقتذاك سعدون الجاسم بعد ان علق على مباراة العربي والكويت واعجب به بدأت رحلة التعليق على المباريات عام 1966 كمعلق متدرب بينما بدأت التعليق رسميا في كأس الخليج الاولى عام 1970 بالمنامة وكانت اول مبارة يعلق عليها طرفها دروايش مصر الاسماعيلي اول فريق مصري المنطقة بينما كانت اول مبارة خارج الكويت بين الازرقومنتخب البحرين في «خليجي 1» بالمنامة وتشاء الاقدار ان يعود الحربان هذه المرة محاضرا. سبقه في التلعيق عبدالعزيز الخطيب وتزامل مع جاسم مجلي الذي كان حكما سابقا واستفاد من خبرات المعلق المصري محمد لطيف وخلال وجوده في المدرسة تنبأ لي مدرس مصري بأنه سيصبح معلقا رياضيا في المستقبل، ان الحربان صاحب دور كبير في تاريخ الرياضة كان يعلق على المباريات بالخارج وكان الجميع من أفراد أسرته يستمع لصوته في الإذاعة (الراديو) عند جدته، والطريف كانت جدته تقوم بـ «تقصير» صوت الراديو حتى لا ينبح صوت حفيدها ويصاب بالتع سبحان الله ايضا كانت ايضا جدتي رحمها الله تشجعني وتعرف معظم زملائي في المهنة بل يزورون جدتي في البيت ونكمل مع الحربان فقد لعب مع فريق المدرسة ثم عمل لاعبًا اساسيا في منتخب المدارس وانتقل كلاعب الى منتخب الكويت في عام 1961 حتى 1963، عمل مدربا رياضيا في مدرسة حولي الرسمية والنادي العربي ومارس مهنة التعليق الرياضي منذ اواخر الستينيات وقدم برامج رياضية في التلفزيون والاذاعة، واليوم ضيف المملكة واخ كبير نحتفل به كاتحاد خليجي للاعلام الرياضي انا صفحات من الزمن الجميل .. والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا