النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10909 الأربعاء 20 فبراير 2019 الموافق 15 جمادى الثاني 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:52AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:07AM
  • المغرب
    5:34AM
  • العشاء
    7:04AM

كتاب الايام

معكم دائماً

ضربة معلم

رابط مختصر
العدد 8806 الاثنين 20 مايو 2013 الموافق 10 رجب 1434

منذ دخولي مجال الصحافة كان ارتباطي الاول هو العمل الأولمبي مع بدايات تأسيس اللجان الأولمبية في عدد من دولنا منها الامارات والبحرين وقطرحيث تزامنت تأسيساها لفترة بدايات السبعينات ومنها انطلقت المسيرة الرياضية الصحيحة فقد حققت الرياضة البحرين ( ضربة معلم ) بتدشينها استراتيجيتها الجديدة للدورة الانتخابية القادمة 2013-2017 عندما أطلقت شعارها الجديد في الاحتفالية الضخمة التي جرت اول امس برعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية، وبحضور حشد كبير من القيادات الرياضية الخليجية ضيوف المملكة فكان توقيت التدشين مناسبا وفي وقت جميل حيث جمع كل الشقاء الذين ابدوا اعجابهم بالعرض الرائع فمثل هذه المبادرات تسجل للرياضة الخليجية والمملكة اليوم اصبحت غير في ظل دعم القيادة الرشيدة لتوجهات شباب البحرين من اجل تحقيق الاهداف والآمال التي ينشدها القادة بعد ان اصبحت البحرين في العين من كل الاتجاهات حيث تقام الانشطة والفعاليات الاقليمية والعربية والدولية وارتفعت رقعة الرياضة على خارطة المملكة برغم صغر مساحتها الا انها كبيرة برجالها وبفكرها وماذا هذه الاجتماعات الناجحة التي تستضيفها على مدى ايام تبين للعالم بانها قادرة على خلق بيئة صحية سليمة تخدم واقعنا الرياضي الشبابي فلهم التحية والتقدير. فعلاقتي باللجنة الأولمبية الوطنية الاماراتية بدأت مع تأسيس اللجنة حيث كانت مع انطلاقتي المهنية فأصبحت جزءا مهما في حياة الصحفي كونه المصدر الهام ومنذ فترة ليست بقصيرة تشرفت بالانضمام إلى الأسرة الأولمبية من خلال موقعي الاعلامي وهو شرف أفتخر به على الثقة التي اولاني إياها ولي حكاية جميلة عندما منحت الوسام الفضي الذي حصلت من قبل اللجنة الاولمبية في إحتفالها عام 92 ومع هذا التوجه أحاول أن اكون حسن الظن بقدر الامكان و ان اساهم إعلاميا في نقل الصورة الحقيقية للجهد الكبير الذي تبذله المؤسسة الأهلية منذ أن أشهرت قبل 34 سنة عندما صدر قرار وزاري يوم 19 ديسمبر عام 79 وفي إبريل عام 80 صدر قرار وزاري آخر بتشكيل اللجنة التأسيسية من ممثلي الاتحادات الرياضية .. وبعد قرار التأسيس برئاسة سلطان السويدي اكتملت الهياكل الإدارية الرياضية بوجود الهيئة لأم»التي ترعى الاتحادات وتشرف عليها.وقريبا ستنتقل اللجنة الى مقرها الجديد خلف النادي الاهلي بدبي وبجوار مقر الهيئة العامة لرعاية الشاب والرياضة ومن هنا ندعو مبكرا الى تشكيل فريق عمل لبدء التحضير للاحتفال باليوم الاولمبي من خلال افتتاح المقر رسميا وافضل بان يتزامن مع يوم التأسيس ومع احتفالاتنا باليوم الوطني. بعد هذه السنوات التي تصل إلى 34 عاما أصبحت للجنة الأولمبية مكانة لا بد أن تحصل عليها ..وتلعب دورا أوسع في العملية الرياضية ولاتكتفي الإشراف الفني على الدورات المتعارف عليها كالإولمبياد الآسوي والعربي والعالمي.. ولها وضعها استقلاليتها إسوة ببقية اللجان المجاورة من الدول الشقيقة فاللجنة أمامها العديد من التطلعات والطموحات حتى نهاية الدورة الحالية التي تنتهي مع نهايته بقيادة الرئيس الخامس في تاريخ اللجنة سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد ال مكتوم والذي تم انتخابة بالتزكية كونه فارسا ورياضيا حيث يتمتع سموه كونه أحد الرياضيين له من التجربة الغنية في المجال الرياضي من خلال موقعه كرئيس للجائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي. `79; إيماني العميق بمدى أهمية المؤسسة الأهلية مرتبط بأهمية الإيمان بالعمل الأولمبي ورسالته السامية والدعم والمساندة لكل مشاريعها وخطواتها من أجل أن تتبوأ المكانة المأمولة كبقية اللجان الأخرى بالعالم.. ونحمد الله ان اللجنة الأولمبية تجد الدعم الكامل من قادتنا السياسيين من دعم وعناية تامة لكي تلعب دورها كمؤسسة أهلية في تنفيذ البرامج والتصورات والخطط الكفيلة لنجاح مهمة شباب الوطن.. والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا