النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10942 الاثنين 25 مارس 2019 الموافق 18 رجب 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:18AM
  • الظهر
    11:44AM
  • العصر
    3:11PM
  • المغرب
    5:51PM
  • العشاء
    7:21PM

كتاب الايام

ماذا يحدث في المحرق؟

رابط مختصر
العدد 10911 الجمعة 22 فبراير 2019 الموافق 17 جمادى الثاني 1440

غريب أمر نادي المحرق الذي لن يستطيع أحد من الأندية كسر وتحطيم أرقامه المسجلة في تاريخ كرة القدم البحرينية، إلا أنه زاد عليها في مواضيع المشاكل مع المدربين، ليكون هو الأول في الرقم المميز لدى هذا النادي العريق وعشّاقه من محبي المحرق والنادي، فالمحرق والمركز الأول وجهان لعملة واحدة.

ماذا يحدث في المحرق؟ سؤال يطرح نفسه وبقوة على الساحة الرياضية، وقد اختلف هذه المرة عن السابق، وذلك بأن يتسلم قيادة فرق كرة القدم ثالث مدرب في أقل نصف الموسم، وهي ظاهرة جديدة لم نتعودها في هذا النادي.

كالعادة ستكون الفرصة مواتية لظهور مدرب جديد من ابناء النادي يشق طريقه في حصد البطولات، خاصة أن الفريق منافس قوي على بطولة دوري ناصر بن حمد بعد ان خسر أغلى الكؤوس في الدور قبل النهائي للبطولة.

فهل سيكون مساعد المدرب واللاعب السابق حاليًا الابن العزيز علي عامر أحد هؤلاء المدربين الذين دخلوا تاريخ النادي واستطاعوا تحقيق البطولات له، لاعبين ومدربين؟ بدءًا من المخضرم الكابتن احمد سالمين، وبعده شيخ المدربين والقدير الكابتن خليفة الزياني، ومن بعده حاصد البطولات والارقام القياسية الكابتن خليفة شريدة، وآخرهم الأخ والكابتن عيسى السعدون الذي حصد بطولة أندية مجلس التعاون الأبطال وحرم اللاعب الشهير ماردوانا من تحقيق إنجاز له مدربا مع نادي الوصل!!

إن اعتذار الكابتن التونسي كوكي أعادنا إلى ذكريات مدربي الطوارئ من أبناء البحرين الغالية الذين استطاع أغلبهم ان يؤكد جدارة المدرب البحريني في المحرق والأندية الأخرى أيضا. إن هذا الاعتذار إذا كان الفرض منه ماديًا فإنني أدعو إلى ضرورة وضع المدرب في لائحة المدربين الذين أتمنى ألا يكون لهم حضور في المستقبل، فاحترام النادي الكيان مهم وليس بهذه الطريقة التي عمل بها المدرب التونسي، على الرغم من موافقته على الشرط الجزائي الواجب دفعه للنادي ومقدم العقد، فالمحرق لم يكن ولن يكون (الطوفة الهبيطة) التي يمكن تجاوزها بسهولة، وكلنا نعلم ذلك، وأتمنى من مجلس الإدارة الوقوف بقوة في هذا الموضوع والحصول على حقوقه كاملة حسبما نص عليه في العقد الموقع بين الطرفين.

الكابتن والابن العزيز علي عامر، أنت غني عن التعريف كلاعب محرقاوي استطاع المساهمة في تحقيق العديد من البطولات، وعملت مع العديد من المدربين بعد اعتزالك اللعب، وهذا ما كسبته من خبرة تستطيع بها قيادة الأحمر نحو منصات التتويج التي طالما لم يخرج منها المحرق إلا نادرًا.

أتمنى لك التوفيق والنجاح في المهمة الجديدة التي ستتولى مسؤولياتها، وأنت قادر على ذلك إن شاء الله.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا