النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10999 الثلاثاء 21 مايو 2019 الموافق 16 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:19AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:20PM
  • العشاء
    7:50PM

كتاب الايام

عيسى بن علي.. نِعم القائد ونِعم الحكمة

رابط مختصر
العدد 10909 الأربعاء 20 فبراير 2019 الموافق 15 جمادى الثاني 1440

لأول مرة يسترعي انتباهي أسلوب مخاطبة سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة السلة وما حمله من كل معاني الاحترام والتبجيل من جانب، والتحفيز والتشجيع من جانب آخر، عبر حسابه الرسمي في «الإنستغرام» بعد أن قدم تساؤلا إلى الجماهير وخيّرهم في الاختيار بين صالة زين بأم الحصم وصالة خليفة الرياضية بمدينة عيسى، فكان التصويت بنسبة 78% لصالة خليفة الرياضية، ولذلك لم يتردد سموه في الاعلان رسميا عن اقامة البطولة الخليجية للأندية بنسختها (39) التي سيستضيفها نادي المنامة خلال الفترة من 20 حتى 27 أبريل القادم على صالة خليفة الرياضية بمدينة عيسى ولأول مرة.
وتعد هذه سابقة في تاريخ الرياضة البحرينية، إذ لم يسبق لرئيس اتحاد لعبة جماعية أو فردية أن يخير الجماهير في اختيار الصالة التي يرغبون في إقامة البطولة عليها، الأمر الذي يعكس حرص وقرب سموه من جماهير كرة السلة وتحقيق رغبتها (بل أثبت من خلالها أنه صاحب رؤية ثاقبة، وملهم بتطبيق ما تعلمه من أعظم مدرسة عبر التاريخ، مدرسة القائد القدوة سيدي صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، وأبيه المعلم الأمثل سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء حفظهما الله ورعاهما، الذي تربى في كنفهما ونهل من حكمتهما وخبرتهما وتفكيرهما الاستراتيجي وحبهما لأبناء البحرين).

 

نقطة شديدة الوضوح
نقولها بكل فخر إن سمو الشيخ عيسى بن علي.. أصبح الآن مثالا يحتذي به كافة منتسبي كرة السلة البحرينية، بل كافة الرياضيين البحرينيين بكافة الألعاب؛ لما يشهدونه من اهتمام سموه البالغ بمتابعة وتطوير كافة أمور الاتحاد البحريني لكرة السلة الفنية والإدارية، وتكريم المتميزين به مع توفير كافة سبل الرعاية لمن ينتمي له، سواء رجالا أو نساء؛ لضمان نجاحهم وتفوقهم محليا وعربيا وآسيويا.

 

سر نجاح سموه
سمو الشيخ عيسى بن علي.. لم تصنعه ليالٍ وأيام، بل صنعته مواقف وبطولات، فهو رجل عرف المسؤولية وقوة التحمل والنجاح منذ زمن بعيد، إذ ورث الخير أبا عن جد، فوالده العظيم كان نبراسا في رسم أهداف النجاح.. فلذلك له قبول في أي مكان يحل فيه، مقدرين فيه مساهماته الجليلة وعطاءه المتواصل من دون كلل أو ملل.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا