النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10968 السبت 20 أبريل 2019 الموافق 15 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:47AM
  • الظهر
    11:37AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:04PM
  • العشاء
    7:34PM

كتاب الايام

وأسود انجلترا ضد السويد

روسيا المستضيفة تلتقي بكرواتيا الطموحة..

رابط مختصر
العدد 10681 السبت 7 يوليو 2018 الموافق 23 شوال 1439

سوف يلتقي المنتخب الروسي المميز هذا العام في بطولة كأس العالم 2018 ضد نظيره الكرواتي الذي رفع سقف الطموحات في الآونة الأخيرة من منتخب يود المشاركة في بطولة كأس العالم وتقديم أداء جميل يرضي الجماهير الى فريق يؤكد رغبته بتحقيق اللقب العالمي للمرة الأولى في التاريخ وذلك عندما يلتقيان على ملعب سوتشي فيست في روسيا.
ووصلت روسيا الى الدور ربع النهائي بعد تخطي اسبانيا، في حين تجاوزت كرواتيا الدنمارك بركلات الحظ الترجيحية، ويعول الدب الروسي على صانع ألعابه الكسندر جولوفين فيما تضع كرواتيا ثقلها على لوكا مورديتش في مواجهة مرتقبة بينهما في خط الوسط على اعتبارهما الدينامو المحرك لمنتخبات بلادهما.
ولا يعاني المنتخب الكرواتي من غياب أي لاعب نتيجة للإصابات أو الإيقاف، وهذا يعني أنه سيدخل المباراة بكامل قوته، حيث إن تواجد النجوم الأساسيين وخصوصا في خط الوسط لدى الكروات قد يجعل الكفة تميل لصالحهم إذ يمتلكون خط وسط يمكن تصنيفه من الأفضل في العالم.
فيما تحوم الشكوك لدى الدب الروسي حول مشاركة يوري جوركوف، وكذلك الجناح الطائر السكندر ساميدوف الذي تدرب بمفرده، ما يمكن أن يضعهم بموقف محرج إن غاب هذا الثنائي عن هذه المباراة المهمة.
وسيكون على الكروات - إن أرادوا تحقيق الفوز - الحد من خطورة المهاجم الروسي دينيس تشيريشيف الذي تألق في مرحلة المجموعات وكأس العالم عموما بتسجيله ثلاثة أهداف حتى الآن ما يجعله خطراً حقيقياً على الدفاع الكرواتي وقوة إضافية لدى المنتخب الروسي.
تاريخيا، التقى المنتخبان في مباراتين سابقا، حيث حصل التعادل بمباراة واحدة وفازت كرواتيا بمباراة أخرى.
وفي مباراة ثانية يحاول أسود انجلترا الثلاثة الفوز على السويد والوصول للدور نصف النهائي للمرة الأولى منذ عام 1990.
ووصل المنتخب الانجليزي لهذا الدور بعد تحقيق إنجاز تاريخي في مونديال روسيا 2018 وتخطيه منتخب كولومبيا للمرة الأولى في تاريخه بركلات الحظ الترجيحية التي ابتسمت لهم أخيراً.
وسيكون تخطي كولومبيا الخطوة الأولى لانجلترا نحو اللقب، خصوصا أن الكولومبيين كانوا مرشحين لأن يكونوا أحد المنتخبات المتواجدة في الأدوار المتقدمة ورغم ذلك لا يمكن تجاهل خطورة السويد.
ووصل المنتخب السويدي لدور الثمانية بعد أن تخطى مجموعة حديدية في مرحلة المجموعات كانت تضم المانيا بطلة العالم 2014 وكذلك المكسيك فخر الكونكاكاف والمنتخب الكوري الجنوبي الأفضل في آسيا.
ويتخوف بعض الصحفيون الانجليز من الثقة المفرطة لدى الأسود الثلاث حيث كتب دانييل كريستوفرسون الذي يعمل مع الغارديان: «السويد وصلت الى دور الثمانية بعد إنجاز هائل، الأسود الثلاث وصلوا لهذا الدور ولديها الغطرسة المعتادة، لذلك سنرى وننتظر ما يمكن أن يقدموه».
ويتوقف نجاح الانجليز في هذه المباراة بشكل كبير على القائد هاري كين أحد نجوم البطولة وهداف المونديال حتى هذه اللحظة برصيد ستة أهداف، وهناك تخوف لدى بعض الأوساط الإعلامية من وجود مشاكل لدى كين في الظهر قد تؤثر على مستواه ضد السويد وذلك وفقا لخبر نشرته شبكة سكاي سبورت الايطالية الشهيرة.
ويتميز المنتخب السويدي بقوة وإنضباط خط دفاعه الأمر الذي يحتم على الإنجليز اللعب بسرعة وقوة هائلة هجوميا من أجل خطف هدف يمكن أن يمنحهم التأهل لأول مرة لنصف النهائي منذ أيام جاري لينكر في تسعينيات القرن الماضي. تاريخياً، التقى المنتخبان 24 مناسبة، فازت انجلترا في ثمانية، وخسرت سبعة وحصل التعادل بينهما تسع مرات.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا