النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10912 السبت 23 فبراير 2019 الموافق 18 جمادى الثاني 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:08AM
  • المغرب
    5:36AM
  • العشاء
    7:06AM

كتاب الايام

معكم دائماً

ستظل رمزًا جميلاً!!

رابط مختصر
العدد 10147 الخميس 19 يناير 2017 الموافق 21 ربيع الآخر 1438

أشاد اتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم بالدور الكبير لدولة الكويت على الساحة الرياضية ومساهماتها الفاعلة في النهوض بالكرة الخليجية، جاء ذلك عقب موافقة لجنة الطوارئ بالاتحاد في اجتماعها الأخير بالدوحة على إعطاء مهلة للأشقاء على المشاركة في دورة كأس الخليج العربي الـ 23 لحين رفع الايقاف من قبل الفيفا، لأنها داعم رئيس لمسيرة الرياضة الخليجية بشكل عام وكرة القدم على وجه الخصوص لا سيما ان المنتخب الكويتي هو صاحب أكثر عدد مرات الفوز باللقب الخليجي وله ثقله ومكانته في البطولة، وإن تواجدهم يثري المنافسات بدون شك، وإننا على ثقة تامة بالعودة القريبة للكرة الكويتية الى المحافل الدولية، لأنهم كانوا من الزمن الجميل. وهي عبارة بذاتها جميلة وصادقة ومعبرة عن الايام الحلوة التي عاشتها الكرة الكويتية، لماذا يحرمونا من جمالها في هذه الايام فسنجد كثيرا من اللوحات الجميلة التي قدمتها الكويت اعلاميا وثقافيا، وما زلنا نحن نعيشها وسيعيشها وما زلت اتذكر عندما كنا اطفالا نلعب «الكرة»، متنافسين كنا نطلق على لاعبي الفريج على اسماء لاعبي المنتخب الكويتي لأننا كنا نحفظهم لشدة تعلقنا فكيف نتقبل  ان تغيب عن بطولة كاس الخليج أراها صعبة.

واتفق مع الاجتماع الخليجي لكرة القدم الأخير باهمية المشاركة، بل ادعوا ان يشكلوا وفدا ويذهب للكويت بعيدا عن الاتحادين الآسوي والدولي لأن أهل الخليج ادرى بمشاكلهم وهمومهم لعل وعسى ان يتنازل بعض الاطراف وينسوا الخلاف ونرى الازرق في الدوحة حيث سجل افضل النتائج واجملها على الاطلاق في اول دورة اقيمت بقطر عام 76 ويا لها من دورة لا تنسى، بس تحركوا حتى نرى أن الاتحاد الوليد عمليا اكثر مما يكون إعلاميا.
وفي الشأن الخليجي اقيم حفل تدشين كتاب «عيسى بن راشد.. ذكريات ومواقف من كأس الخليج العربي لكرة القدم» لان بوعبدالله نعتبره القامة الرياضية التي يمثلها تستحق التقدير الكبير والذي يليق بمكانته، عرفانا بالمسيرة التاريخية والطويلة التي ساهمت في تأسيس بطولتنا الام والتي علمتنا الكثير، فالدور الكبير الذي لعبه في خلق كيان وهوية للكرة الخليجية، حيث باتت واحدة من أبرز وأهم المسابقات على صعيد المنطقة وتحظى باهتمام رسمي وشعبي كبير من أبناء المنطقة، وما تعيشه المسابقة من ازدهار وشهرة حاليا هي نتاج مثابرة قادة الرياضة وما هذا الحفل الا امتداد لسنوات العطاء الطويلة بعده مسيرة الإنجازات، ونستمد منه الخبرة والنصائح وقدوة للشباب وهذا التوثيق تلك المسيرة للأجيال القادمة، حيث يعتبر الإصدار إرثا ذا قيمة عالية نظرا لتدوينه شهادة سيخلدها طويلا تاريخ ام الدورات وعروسها.
فمن الصعب ان ننسى المواقف التي كان منها المؤثر خاصة علاقته بالشهيد فهد الأحمد الصباح والراحل فيصل بن فهد آل سعود رحمهما الله، وكيف كانت الأجواء الأخوية التي تغلف بطولات كأس الخليج وما صاحبها من علاقات مميزة بين الوفود المشاركة، إلى جانب التوتر الكبير الذي كان ينحصر في إطاره الرياضي بين الدول الشقيقة بجانب العديد من المواقف الطريفة التي كانت تعج بها كأس الخليج العربي، فالاسرار المهمة التي كان لها تأثير مهم في تاريخ المسابقة، عنده وحده فالشكر لجميع من عمل في العمل التوثيقي الوطني.. والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا