النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10912 السبت 23 فبراير 2019 الموافق 18 جمادى الثاني 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:50AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:08AM
  • المغرب
    5:36AM
  • العشاء
    7:06AM

كتاب الايام

نقطة فلسطين

رابط مختصر
العدد 9650 الخميس 10 سبتمبر 2015 الموافق 26 ذو القعدة 1436

** بداية مع عودتي لهذه المساحة والكتابة مرة أخرى بعد فترة التوقف بسبب الاجازة، لابد ان نتقدم بخالص العزاء والفخر باستشهاد كوكبة من أبنائنا أبطال القوات المسلحة أبناء الوطن الغالي إمارات الخير والحزم ضد كل معتد أثيم الذين قدموا أرواحهم في سبيل الحق ونصرة المظلومين في اليمن الشقيق والذي سيكون قريبا بأذن الله اليمن السعيد كما عرفنا ه عبر التاريخ سائلين المولى عزوجل بأن بتغمدهم بواسع رحمته ورضوانه وأن يسكنهم فسيح جناته بعد ان قدمت دولتنا هذه الكوكبة الذين قضوا دفاعاً عن الحق والعدالة وضربت عائلات الشهداء مثلاً يُشهد له في الروح الوطنية العالية من خلال إستقبالهم لقادتنا مؤمنين بقضاء الله وقدره..وهنا يعجز الكلام ولانقول سوى إنا لله وإنا إليه راجعون.
** نقطة فلسطين في التصفيات الاسيوية المؤهلة الى نهائيات كاس العالم لكرة القدم أراها نقطة جيدة قياسا بالظروف التي مرينا بها من عدة اعتبارات نتوقف من الناحية الفنية فهى تعتبر نقطة إيجابية برغم ضياع فرصة الفوز حيث كنا الافضل فنيا من حيث السيطرة على مجريات اللعب والتفوق الفني والتكتيكي فقد جاءت المباراة تاريخية لأن منتخبنا هو اول فريق عربي يمثل دولة يلعب في رام الله ولهذا فقد خرج أبناء فلسطين الحبيبة مرحبين بالأبيض وسط هالة من الترحيب الكبير الذي وجدته البعثة فقد كانت لي فرصة العمر قبل سنوات عندما ذهبت الى رام الله وسكنت بنفس إقامة البعثة الكروية ووجدنا مدى حبهم وتقديرهم لأبناء الامارات كما اننا قمنا بمشاهدة ملعب المباراة ستاد الشهيد فيصل الحسيني حيث نجحنا في كسر الحصار عن الشعب الفلسطيني نتمنى دائما وابداً من الأشقاء رجال الرياضة والاعلام العرب أن يقوموا بزيارة فلسطين بعيداً عن حجة التطبيع، وفي زيارتي لها شهدت حدثا تاريخيا كرويا لا انساه في إقامة أول دوري نسوي فلسطيني شهده عدد من السياسيين والرياضيين بجانب ممثلين دوليين وعرب، فالفرصة التاريخية الحقيقية كانت في فلسطين هذا الاسم سمعناه مع ولادتنا وظل محفورا في القلوب، وأرى كتعبير عما يمكن ان تحققه الرياضة على أرض فلسطين، لما لها من أثر في نفس اشقائنا الذين يعانون من إجراءات الاحتلال وممارساته اللا إنسانية ومثل هذه اللقاءات والتجمعات يساهمان ببناء التواصل العربي الفعال مع القضية الفلسطينية، مشيرين إلى أن أثره لا يعد رياضيا صرفا، بل إنه يتعدّى ذلك ليشكل غطاء إعلاميا مميزا له دلائل سياسية، ثقافية وإنسانية وهذه المشاركة الاماراتية تاكيد واضح على مواقفنا المشرفة في كل المجالات سياسية كانت ام ريا ضية نستلهم من فكر قادتنا حفظهم الله في دعم كل ابناء العروبة فهنيئا لنا بهذه القيادة التي نعتبرها فخر لكل مواطن فاللعب في حد ذاته اعطى للأشقاء دفعة قوية وكبيرة من أجل الاثبات للعالم بانهم قادرين على استضافة الفرق والمنتخبات برغم الحصار والاحتلال.
** علينا بان ننسى ونفكر في المباراة المقبلة امام الشقيقة الكبرى السعودية التي نجحت في الحصول على النقاط الثلاث مع الاحداث التي شهدتها بمحرقة اجزاء من المدرجات التي أثارت الفوضى نطلب من الاتحاد الدولي التصدي لهكذا افعال دخيلة في ملاعب الكرة وعلى الاتحاد القاري بان يعيد النظر ايضا في شكل هذه التصفيات بعد ان شهدت أهدافا اكثر من الامطار في الجولة الماضية وهي سابقة خطيرة تهدد مصير اللعبة بأكبر قارات العالم والله من وراء القصد.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا