النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10971 الثلاثاء 23 أبريل 2019 الموافق 18 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    6:35PM

كتاب الايام

نحن معك بوخالد

رابط مختصر
العدد 9535 الاثنين 18 مايو 2015 الموافق 29 رجب 1436



شكرًا لمعالي محمد خلفان الرميثي على الدعوة الكريمة لحضور لقاء جمعنا بالدكتورالشيخ طلال فهد الأحمد رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم مع لفيف من القيادات الرياضة فالأمسية تعيدنا الى علاقتنا الرياضية القوية بالكويت الحبيبة فهي تاريخية ومصيرية مشتركة، لا أحد ينكرها فالشقيقة الكويت كانت رائدة في مجال التربية والتعليم والثقافة والفن والرياضة منذ بداية الخمسينيات والستينيات، نتوقف قليلا عند فترة السبعينيات والتي تخص جانبنا الرياضي وهي بداية مرحلة التنظيم الرياضي بالدولة بعد توحيدها وقيامها ومنها نبرز جانبا في العلاقات الطيبة بيننا بدأت مع فترة الثلاثينات قبل أن تتطورمع نهاية الخمسينيات عندما بدأ التجار الكويتيين بالتوافد على دبي وكان أبرزهم مرشد العصيمي الذي أسس سوق يعرف حاليًا باسم «سوق مرشد» وأقام مجلسًا يجتمع فيه التجار مازالت آثاره موجودة ليومنا هذا..
وفي يوم الثاني من يناير من عام 1963 شهدت إمارة دبي حفل افتتاح مكتب الكويت لمساعدات الخليج وهو المكتب الذي أنشأ في عهد الراحل الشيخ عبدالله السالم ابو الدستور وقد أثر فتح المكتب على دعم العون للنهوض بالمستوى الخاص في المجالات الصحية والثقافية والاجتماعية لعبت دورًا مؤثرًا وفي يوم 9/9عام 69 تم افتتاح تلفزيون الكويت من دبي الذي شهد تحولاً إعلاميًا كبيرًا وفي الرياضة الكثيرون لا يعلمون حيث شاركنا بلقاءات في كرة الطاولة عام 64 مثلنا فيها محمد العاصي في البطولة العربية تبعتها مباريات كروية بين انديتنا لا ننساها في نفس هذه الفترة حيث ساهمت في اثراء  القطاع الرياضي التي تخدم شبابنا، ولو نعود للذاكرة قليلا نذكر إنه عندما اندمجا الاهلي والنجاح ليصبحا الأهلي حاليا حيث  يعتبرأول وفد رياضي يزوروطنه الثاني كان ذلك عام  72 ولعب مباراتين أمام الأحمدي والعربي.. وتواصلت أكثر وتحولت من اللقاءات الودية الحبية الى مباريات ذات طابع رسمي سواء على مستوى أندية التعاون أو الآسيوي.
واليوم يتجدد اللقاء على صعيد قياداتنا الرياضية فما أجمل هذه الأجواء التي تربط ابناء الخليج بفكر واحد في مصلحة الرياضة بالمنطقة وما الزيارة التي قام بها الرميثي بصفته عضوا للمكتب التنفيذي لفرق مجموعة العين بزيارة تفقدية للاطمئنان على راحة وإقامة وفود المنتخبات المشاركة في تصفيات آسيا تحت 23 سنة، والمؤهلة للنهائيات بقطرحيث كانت مقررا ان تستضيفها باكستان تم تأجيلها لأسباب أمنية، لم تتردد الإمارات في قبول طلب الاتحاد الآسيوي وتلبية رغبته  فقد كانت زيارة الرميثي لها أكبر الاثر فأهلا بمثل هذه المبادرات التي تجمع وتزيد من ترابطنا في سبيل الارتقاء بالرياضة الخليجية التي اصبحت اليوم تتحكم في كثير من المواقف  قاريا ودوليا فلهى كلمتها المؤثرة في كثير من المواقف، فهذه اللقاءات الاخوية ستدعم مسيرة الكرة الخليجية نحو الخير واعادتني للتوثيق والذكريات الجميلة أردنا توضيحها نظرا لعمق العلاقة ومتانتها بين شباب البلدين..وتماشيا مع روح الرياضة وتوحيد صفوفها واستمرارا مع نهجنا للوفاء حيث تعلمنا أسس الوفاء من اولياء أمورنا الكرام كلنا نتفاعل مع أفكارك (بوخالد) ونقف معك قلباً وقالباً ونضع أيدينا معك، لكي تنجح في مهمتك الاسوية الاولى لتنعكس هذه الاجواء لتقديم عملاً ناجحاً للقارة الاسوية، فأهلا بمثل هذه المواقف النبيلة التي ترتقي بناء من خلال لقاءات مفتوحة وبدون اي رسميات بين الأسرة الخليجية  الواحدة حيث تزيدنا قوة .. والله من وراء القصد

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا