النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10972 الأربعاء 24 أبريل 2019 الموافق 19 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:46AM
  • الظهر
    11:26AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:05PM
  • العشاء
    6:35PM

كتاب الايام

ادعموا حكام السلة!

رابط مختصر
العدد 9379 السبت 13 ديسمبر 2014 الموافق 21 صفر 1436

اسطوانة تتكرر مع بداية كل موسم سلاوي من قبل الاداريين والمدربين وكذلك بعض الجماهير عند انتقادهم للوجوه الشابة الجديدة من الحكام والمحاولة من تقليل أدائهم وشخصيتهم أثناء المباراة، ولا يقف الأمر عند هذا المستوى وإنما البعض من الاداريين يتلفظون بألفاظ لا تليق بمسؤول عن فريق أن يقوم بمثل هذا السلوك. الوضع ليس بجديد ولا غريب عند مسؤولي الأندية من إداريين ومدربين وحتى لاعبين وجماهير فلجنة الحكام باتحاد السلة تعاني من نقص الحكام وعليها ايجاد الحلول لهذا النقص عبر العمل على إعداد صف آخر من الحكام الجدد وإشراكهم في المباريات وذلك لكسب الخبرة كما هو الحال في الأندية عندما تزج بالوجوه الشابة ضمن فريق الرجال في المسابقات وذلك بهدف كسب الخبرة والاحتكاك، لذا نجد اللاعب الشاب يرتكب الأخطاء في الملعب ولكن يجد من يدعمه ويرفع من معنوياته من مباراة لأخرى حتى ينسجم مع الفريق ويكون لاعباً مهما ضمن المجموعة، هذه سياسة الأندية في توفير الصف الثاني من اللاعبين !! إذاً لماذا لا تساعد الأندية لجنة الحكام في توفير صف ثانٍ من الحكام الجدد؟ في ضوء أن اللجنة نجحت في الموسم الماضي في إعداد أكثر من حكم ناجح أداروا مباريات الدوري بتميز. وعملية تطوير السلة البحرينية مهمة مشتركة وتتطلب تعاون الجميع وبهذا التعاون، فالحكم الشاب قليل الخبرة غداً يكتسب هذه الخبرة ويكون عنصراً فعالاً في المباريات. وفي الوقت الذي نطالب فيه الأندية بدعم الوجوه الشابة من الحكام فهناك أيضاً مهمة تقع على عاتق أصحاب الخبرة من الحكام الدوليين والمخضرمين في الأخذ بأيدي هؤلاء الشباب ومنحهم الثقة في اتخاذ القرارات وكذلك دعمهم خلال المباريات والوقوف بجانبهم في المواقف التي تحتاج إلى الخبرة في التعامل مع الإداريين. والكلمة الأخيرة لاتحاد السلة في هذا السياق في ضوء أن دوري كرة السلة هو الأفضل محلياً ولكي نقلل الثقل على الحكام المحليين من أصحاب الخبرة والوجوه الشابة لابد من دعم لجنة الحكام في الاستعانة بحكام من الخارج لإدارة مباريات مسابقة دوري الرجال والذي لاشك ستكون مفيدة وإيجابية للجميع رغم أننا عدم توقف انتقادات وملاحظات الأندية تجاه التحكيم الذي صار شماعة تعلق الأندية أخطاءها عليها. ونعتقد أن هناك أريحية في أجواء اتحاد السلة بعد أن انتهت ضجة الانتخابات النيابية وفوز عضوين من أعضاء الاتحاد بمقعدين في المجلس النيابي الأمر الذي يستطيع مجلس إدارة اتحاد السلة توفير الأجواء والظروف والامكانيات التي ترتقي بمسابقة دوري زين لكرة السلة.. الكرة في ملعبك يالحبيب !!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا