النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11002 الجمعة 24 مايو 2019 الموافق 19 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:17AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:22PM
  • العشاء
    7:52PM

كتاب الايام

أبعـــــاد

أزمات في جمعيات الدوار

رابط مختصر
العدد 8875 الأحد 28 يوليو 2013 الموافق 19 رمضان 1434

جمعيات الدوار هو الاسم أو بالأدق هو «الكود» الذي لم أجد أنسب منه مصطلحاً يختصر اسماء الجمعيات التي ظلت في الدوار لأسابيع تنادي بإسقاط النظام وتحلم بالكراسي والمراسي حتى اذا ما اصطدمت بالارادة الشعبية العارمة وقد وقفت ضد مشروعها الانقلابي وتكشّف الارتباط بالاجنبي في ذلك المشروع بدأت بوادر أزمات تهدد بانشقاقات داخلها حاولت ادارات تلك الجمعيات التكتم عليها ولملمتها في اضيق الحدود بنفي الخلافات تارة ثم بالالتفاف على حقيقتها وحقيقة دوافعها وتصويرها بأنها سجالات صحيّة تجري في الجمعيات الديمقراطية العريقة. لكن محاولات تلك الادارات باءت بالفشل مع اعلان عدد من كوادرها المعروفة والبارزة عن استقالاتها او عن تجميد عضويتها او نشاطها ثم بدأت تتوارد الى الناس اخبار ومعلومات دقيقة عن اجتماعات ولقاءات ومشاورات تجريها تلك الكوادر في اكثر من منطقة، الأمر الذي لم يعد النفي والانكار معه مجدياً ما دفع ببعض ادارات تلك الجمعيات الى اطلاق غضبتها العرمرمية المشهورة «خلهم يشربون من ماي البحر ويطقون راسهم بالطوفة» وهي لغة الطأفنة المأخوذة حتماً من لغة المرجعية الدينية التي باتت تسيّر جمعيات كانت في يوم من الايام مدنية و»علمانية» ويسارية «نقول كانت» وكان فعل ماضٍ مأسوفٍ على حاضره في تلك الجمعيات..!! والطريف في أمر جمعيات الدوار ليس الصمت ومحاولة الهروب عن خلافاتها الحادة وغياب صوتها الجماعي وسط بروز اصوات محدودة العدد تتردد هنا وتظهر هناك، لكن الطريف ان الصحافة او بعض الصحف تابعت تفاصيل انشقاق وانقلاب «جمعية الخمسة أنفار» على بعضهم البعض في مسرحية ركيكة ومن خلال سيناريو بليد استخدم فيه البعض منهم شركة أمنية خاصة لقمع «ربعه» الذين انقلبوا عليه.. و»قطع اجازته» وعاد لينقلب عليهم في حلقة رمضانية كوميدية كانت عبارة «قطع اجازته» محل تندر وتعليقات الجميع الذين مازالوا حائرين لماذا انقلب الخمسة على انفسهم، علماً بأن «الغلة» كانت تكفيهم جميعاً وتفيض فالمدفوع من تحت الطاولة كما يروي العارفون كبير في ظل التمويل السري والقبض من الخارج. في كل الاحوال لسنا في وارد اضاعة وقتنا ووقت القارئ الكريم في موضوع انقلاب الخمسة على انفسهم، فهو موضوع لا يستحق الحبر الذي يكتب عنه.. لكننا نقرأ «الانقلاب» من عدة زوايا ومن خلال حيثيات واقعية تعكس نفسها في اكثر من جمعية من جمعيات الدوار ولا بأس من عرض الملامح الاولى لقراءتنا لعلها تضيء الفكرة. أولاً: هل يأتي «انقلاب جمعية الخمسة انفار» مؤشراً لانقلابات موعودة بها بعض جمعيات الدوار التي ألقت بنفسها في حضن جمعية الوفاق؟؟ ثانياً: هل سيكون هذا الانقلاب بغض النظر عن اسلوبه ودوافعه وحبكته دافعاً يشجع الكوادر في جمعيات الدوار لان يتحركوا بديناميكية وتنسيق لاستعادة مدنية جمعياتهم التي اختطفتها اداراتهم وسلمتها للوفاق. لا نطرح اسئلة افتراضية ولكننا نطرح اسئلة واقعية نستمدها من الحالة القلقة والمرشحة لانشقاقات كبيرة في بعض جمعيات الدوار التي اعلنت كوادر مهمة وكبيرة العدد داخلها عن رفضها تحويل جمعياتها الى جمعيات ولائية تابعة تأتمر بأمر المرجعية الوفاقية. وأخيراً نسأل «جمعية الخمسة انفار»: هل ثقافة الانقلاب التي تشربوها في الدوار على مدى ايام وليالٍ طويلة اعادوا انتاجها بشكل اكثر ركاكة ورثاثةً في جمعيتهم كون جمعيات الدوار الاخرى لن تحتج على انقلابهم لان هذه الجمعيات بقيادة الوفاق هي من أسست وهي من اشاعت ثقافة الانقلاب..!!؟؟ في كل الأحوال لننتظر.. فالأيام حُبلى.!!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا