النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10907 الاثنين 18 فبراير 2019 الموافق 13 جمادى الثاني 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:54AM
  • الظهر
    11:52AM
  • العصر
    3:07AM
  • المغرب
    5:33AM
  • العشاء
    7:03AM

كتاب الايام

معذرة صديقي (كلوركس).. السواد حالك جدًا جدًا!!

رابط مختصر
العدد 8594 السبت 20 أكتوبر 2012 الموافق 4 ذو الحجة 1433

إن الجهود التي بذلتها وتبذلها إدارة الخدمات الطلابية، من أجل إنجاح يوم المعلم العالمي الذي صادف الخامس من أكتوبر ويستمر حتى الثامن عشر منه، تستحق كل التقدير والإشادة، سواء من العاملين في الحقل التربوي والتعليمي أو من المتابعين للفعاليات النوعية التي تقدمها الإدارة في هذه المناسبة، لذا يحز في النفس أن يثير بعض من ذوي الصلة بالتربية والتعليم من المعلمين العاملين والمتقاعدين، أكاذيب وتخرصات مجحفة في حق هذه الإدارة ووزارة التربية والتعليم بشكل عام عبر جريــــــــــدة (الفبركة) التي لم تخجل حتى من نفسها عندما عرضت الوطن في أيام محنته الصعبة سلعة رخيصة لقوى النيل والاستقواء الظلامية، حيث جير هذا البعض هذه المناسبة لمآرب سياسية خبيثة، متهما الوزارة بالغبن في حق من يعمل في الحقل التعليمي والتربوي من المعلمين خاصة، وأن استثناءهم من التكريم جاء بإيعاز سياسي مقصود، ملتاذا بالمظلومية المعهودة لدى أهل الطائفة الوفاقية وأخواتها.. وللعلم فإن هذا البعض يدرك تماما، وعلى علم أيضا، بأنه قد تم إبلاغه بالمشاركة في هذه المناسبة، كما تمت دعوته والاتصال به عبر الهاتف وعبر وسائل الإبلاغ المعروفة إداريا، ومن جانب بعضهم اعتذر عن الحضور والمشاركة، وبعضهم ربما تم استثناؤه لأسباب تتعلق بالاستقالة وليس التقاعد، وهم يدركون ذلك تماما، وبعض آخر تم استثناؤه لأسباب تتصل بالسن القانوني للتقاعد، حيث ارتأت الإدارة تكريم من وصل إلى السن التقاعدي الكامل وغير المبكر، مؤثرين التصعيد الوفاقي ضد الوزارة والإدارات العاملة في حقلها، والذي لا يخفى على أحد تابع جلجلة الوفاق و(ردحهم) إبان الأزمة في فبراير 2011، علما بأن الإدارة اعتذرت عن تكريم بعض العاملين في حقل التربية والتعليم من الطائفة الأخرى من الذين لم تنطبق عليهم شروط ومعايير التكريم، ولكنهم لم يثيروا هذه الزوبعة والجعجعة المآربية!! وكان أضعف الإيمان أن تتحقق جريـــدة (الفبركة) من شكـــوى أهـــــل (الكار) الطائفي، من لدن اللجنة المنظمة ليوم المعلم العالمي، قبل أن تنشر فبركاتهم على وجه صفحتها الرئيسية، مؤكدة بذلك أنها لا تزال مستمرة في (إنتاج) الفبركة السوداء و(تفريخها) في مكائن الخبث والمكائد والنيل من الوطن.. ومعذرة يا صديقي كلوركس، فإنك غير قادر على إزالة البقع السوداء التي أنتجتها مكائن هذه الفبركة السوداء!! وتحية مرة أخرى لكل العاملين في إدارة الخدمات الطلابية واللجان المساعدة لها، التي تمكنت من إنجاح المناسبة، غير آبهة بهذه الأكاذيب والتخرصات والفبركات الوفاقية، تحية لها من القلب.. و(ما يهزك ريح يا مركب هوانا)!! ملاحظة: هذا رأيي الشخصي وأنا أتحمل مسئوليته بالكامل.. من كان بيده حجر!! في الوقت الذي تمكن فيه علماء الآثار من معرفة هوية وعمر الحجر الدلموني والفرعوني والسومري والاشوري والبابلي والاغريقي وتمكنوا من سبر مساماته واغواره وتضاريسه ومعرفة من استخدمه من الملوك والمعماريين والبشر ولأي غاية استخدموه.. وفي الوقت الذي استطاع فيه هؤلاء العلماء قراءة ومعرفة هذا الحجر الذي يربو عمره على آلاف السنين قبل الميلاد.. للأسف الشديد لم يتوصل أهل (الأمن) لدينا في القرن الواحد والعشرين إلى معرفة بصمات القابض على الحجر الذي هشم زجاج بعض السيارات الآمنة قرب بيوتها، بل انه حتى لم يول هذا الحجر أية أهمية لدى (حماة) الأمن وذلك من منطلق انه (حجر) فحسب، والحجر - كما يبدو - مجهولا كالمجهول الذي استخدمه وهشم به الزجاج.. ومن كان بيده (حجر) أمن العقوبة!! تمادي !! يبدو أن التمادي في الاعتداء على رجال الأمن يوميا، سيجعل من المستشفى العسكري عسكريا بامتياز!! لذا!! يتعين علينا أن نحصي عدد الآليات وسيارات الأمن التي أحرقها وأتلفها الخارجون على القانون منذ فبراير 2011، لنعرف حجم المبالغ التي أهدرت بسببها، ولنعرف حجم المبالغ التي ستذهب لشراء بدائل لها، ولنعرف حجم التراجع الذي يشي بتكرار اللعبة وتوقع ما هو أخطر منها في الأيام القريبة العاجلة!! العين الحمرة!! (العين الحمرة) أيها المعنيون بالأمن والعدل في الوطن، لا تكفي لردع الخارجين على القانون، فقد أصبحت بالنسبة إليهم من قبيل الـــــــــدلال و(الدلع) خاصة في ظل من يشجعهم على ارتكاب أي فعل غير مسئول وخارج على القانون.. الأهم منها في رأيي هو الخروج عليهم بالقانون نفسه وردعهم به بحسم وصرامة فذلك أهم كثيرا من التهديد (المعنوي) المعهود الذي استنفد كل طاقته!! انتظار!! إيران تقترح «فترة انتقالية» في سوريا تحت إشراف الرئيس الاسد، والشعب الإيراني ينتظر متى ينتقل نظام الخميني ونجاد إلى الجحيم..!! وقفة.. اختلفوا إن شئتم على كل شيء عدا أن تكون البحرين رهنا للاختلاف.. وحدك!! وحدك أيها الليل تلبس رداء الوحشة لأنهم لم يدركوا بعد سر صمتك.. وحدك أيها الليل تدرك كم هم مجرمون في حق نجومك وأقمارك وأسرار سحرك..

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا