النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10909 الأربعاء 20 فبراير 2019 الموافق 15 جمادى الثاني 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:52AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:07AM
  • المغرب
    5:34AM
  • العشاء
    7:04AM

كتاب الايام

مضبوطات لا تحتاج إلى لجنة شرعية لرؤية الهلال !!

رابط مختصر
العدد 8517 السبت 4 أغسطس 2012 الموافق 16 رمضان 1433

فوانيس الفرح!! كم هو جميل ورائع ومضيء رمضان بكم أيها الأطفال، أوراق الله الطاهرة البيضاء، ملائكة البراءة.. عيوننا ترقب احتفالاتكم وكرنفالاتكم المبهجة والملونة كل عام مع مناسبة القرقاعون، فانوس الفرح، وأنموذج الحب والسلام والأمن.. كم هي جميلة احتفالاتكم وأفراحكم.. قلوبنا وأرواحنا ومقلنا معكم وترعاكم.. *********** الناصفة!! كنت أخشى على (الناصفة) من تسييس الحاقدين على الفرح لها، ولكنها لم (تنتصف) هذا العام في هذا الشهر الفضيل كما ينبغي، وكان التسييس فيها يسبق الفرح!! ********** كل شيء مكشوف!! ليست هي المرة الأولى ولا الأخيرة بالطبع التي يضبط فيه الأمن العام مواد متفجرة بحوزة الخارجين على القانون، وليست هي المرة الأولى والأخيرة بالطبع التي يتم فيه التحقيق بشأن هذه المتفجرات، وليست هي المرة الأولى والأخيرة بالطبع التي يتعرض لها الوطن بمواطنيه ومقيميه لأخطار هذه المواد المتفجرة الوخيمة.. السؤال الجوهري والمهم في رأيي: ماذا يمكن أن نطلق على المتفجرات من مولوتوف وحرائق بشتى الأنواع والأشكال والتي يستخدمها الخارجون على القانون علنا في وضح النهار وفي الظلام والتي راح ضحيتها رجال الأمن أولاً قبل غيرهم؟ هل نحتاج للتحقيق في أمر المتفجرات المضبوطة في المخازن والمودعة سراً وهي التي تستخدم علناً بشكل يومي تقريبا؟ ألا ينبغي على جهاز الأمن التحقيق مع هؤلاء أيضا؟ فإذا كان ما تم العثور عليه من المتفجرات يقدر بالأطنان، فيا ترى كم من الأطنان استنفدت من هذه المتفجرات التي تم استخدامها علنا؟! نحن لا نحتاج إلى مؤتمرات صحفية للتحقق من أمر هذه المتفجرات بقدر حاجتنا إلى تطبيق القانون وبصرامة ودون هوادة على من يستخدم هذه المتفجرات أو يصدرها للفوضى والتخريب، فالوطن مستهدف والرؤية واضحة ولا تحتاج إلى لجنة شرعية لرؤية الهلال ومعرفة من هو مرتكب هذه الجرائم!! ************* فواكه للتفجير!! ليس بمستبعد تماما أن تكون الفواكه والخضروات ملغومة كالقنابل اليدوية وليست منحوتة جميلة من أصلها وقشرها كليمونة الفنان الصديق يوسف القصير!! ************ إحنه الداشين!! هل يعقل أن يترك المجال واسعا للخارجين على القانون لمضايقة أهل السنة القاطنين بمناطق وقرى أغلبيتها شيعية وتهديد أمنهم بين فترة وأخرى وكما لو أنهم جيش احتلال وليسوا من أبناء الوطن؟ أليس من الأجدى بجهاز الأمن إيقاف هؤلاء عند حدهم وعزلهم من هذه المناطق التي يسعون إلى طئفنتها كاملة بدلا من اضطرار أهل السنة القاطنين فيها إلى مغادرة هذه المناطق أو الاشتباك معهم دفاعا عن حقهم في السكنى بهذه المناطق؟! ************ مكان ما!! بسبب الأدخنة الكثيفة التي تخلفها حرائق الإطارات والأخشاب والبلاستيك والفايبركلاس والمولوتوف التي يشعلها ويستخدمها الخارجون على القانون، اضطرت الأشجار بالطيور وأعشاشها إلى مغادرة مواقعها بحثا عن مكان آمن للموت!! ********** معذرة يا أصدقائي.. اعذروني إذا تقاعست عن تعزية أحد أو بعض من أعرفهم من أصدقائي الذين ينتمون للطائفة الكريمة الأخرى في مآتمهم، بسبب المضايقات التي سوف تلحق بي بقيامي أداء هذا الواجب الإنساني من بعض المتطرفين، فيكفينا ما واجه بعض رموز المملكة من مضايقات أثناء قيامهم بمثل هذا الواجب!! ************** نمر النمر (صاحي)!!! لا يمكن أن يكون العميل الإيراني نمر النمر ناقص عقل أو مختلا أو مجنونا، ذلك أنه اختار بمحض إرادته العمالة لحكومة طهران والتشويه والتحريض ضد النظام السعودي، إنه رجل مأفون سياسيا وعقائديا، وطائفيا وإرهابيا ومثيرا للفتن حتى النخاع، وحاقدا على أنظمة الخليج وشعوبها وخاصة من الطائفة السنية.. إن هوسه وهسترته وكرهه الشديد لهذه الأنظمة وشعوبها دعته يبدو مختلا أو يعتقد فيه أنه مختل بالفعل، بينما الحقيقة أن هذا الإرهابي المأفون نموذج فاقع ومفضوح للعميل المطلوب من قبل حكومة طهران في الخليج العربي خاصة والعالم بشكل عام، وما أكثر المأفونين الذين يصادفوننا كل لحظة في هذا الوطن الغالي، والذين بعضهم لا يقلون أفونة وأسونة عن نمر النمر، إلا أن الفرق بين مأفونينا هنا في البحرين والمأفونين في الشقيقة السعودية، هو أننا أكثر رأفة وتسامحا مع من يتجاوز القانون ويتطاول على رموز الوطن، على خلاف الشقيقة السعودية التي ـ وهو المطلوب ـ تجفف ينابيع البعوض حتى لا تترك لها أثرا في المجاري في المستقبل.. يبدو لي أن المختل عقليا أو ناقص العقل أكثر اتزانا وسماحة من المأفون السياسي الإرهابي، وحمانا الله من هؤلاء المأفونين الذين فاضت بهم الينابيع حتى أصبحت المجاري فسحة رائعة للتجول بأسونتهم في كل أرجاء الوطن!! ************ صفاقة إيران!! لا أعرف إلى أي حد وصلت الصفاقة ببعض المسؤولين الإيرانيين حتى يقوموا بدور الوسيط (الإصلاحي) بين شعوب وطوائف بعض دول الجوار وهم الذين أشعلوا الفتنة بينهم وصدروا الإرهاب إليهم وزرعوا الفخاخ في أراضيهم؟ لا أعرف إلى أي حد تمادت فيه هذه الصفاقة حتى يسمحوا لأنفسهم باقتحام أراضي هذه الدول دون إذن من مسؤوليها وكما لو أنهم يعلنون بشكل مباشر بأن هذه الأراضي جزء من أراضيهم!! لقد مارسوا هذه الصفاقة مع دولة الإمارات ومؤخرا مع اليمن ومع ذلك يصرون على استمرار هذه الزيارات والرحلات المكوكية مهما كان صد الآخرون لهم!! وكما يقال: الذيب ما يهرول عبثا، فالمآرب التي تنصبها حكومة طهران لدول الجوار وما جاورها أكبر من حجم النوايا المبيتة التي لم يعلن ظاهرها بعد!! *********** مجرد أمل بدون ريش!! كان الأمل يمنيني وأنا بعد لم أبلغ الحلم بوطن على هيئة طائر كلنا في جسده أجنحة تتجه نحو فضاء المحبة الأبدية، لم أكن أعلم بأن هذه الأجنحة ستتساقط يوما رياشها وتهوي في قعر جحيم التخلف والجهل بسبب أمة فقدت عقلها وبوصلة رؤيتها.. ************* ثورة مستمرة.. ليكن حماسنا مستمرا وشامخا بشموخ وبسالة ثوارنا الأحرار في سوريا الأبية، وأرجو ألا يتراجع هذا الحماس وهذا الشموخ بمجرد محاولات اللجم البطشية المؤقتة لجيش النظام السوري الجبان، فمتى ما استمر هذا الحماس وهذا الشموخ، استمرت بالمقابل محاولات زعزعة أركان هذا الجيش الجبان، لأنه سيكون في مواجهة أمة لا تلين وأمة تتضامن معها شعوب ودول، والعكس إذا ارتخى هذا الحماس وهذا الشموخ!! ************** آستيك اللغة!! اللغة آستيكية والتأويل لا يسلم منه حق أو باطل.. خاصة إذا لجأ مستخدمها إلى (ضالة) التمويه باعتباره ـ للأسف ـ شكلا من أشكال التأويل.. وما أسوأ التأويل حين يكون تضليلا!!

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا