النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10911 الجمعة 22 فبراير 2019 الموافق 17 جمادى الثاني 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:51AM
  • الظهر
    11:51AM
  • العصر
    3:08AM
  • المغرب
    5:35AM
  • العشاء
    7:05AM

كتاب الايام

خليفة بن علي مؤسس العاصمة الجديدة في المملكة..

رابط مختصر
العدد 10579 الثلاثاء 27 مارس 2018 الموافق 10 رجب 1439

على نهج وخطى جده صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، مؤسس النهضة الحديثة بمملكة البحرين ومهندس سياستها الحكيمة المتوازنة الفاعلة والمؤثرة، يسير ويحتذي سمو الشيخ خليفة بن علي آل خليفة محافظ المحافظة الجنوبية، الذي لم يتوانَ في إطلاق حزمة من المشاريع المدنية والخدمية والإنسانية الكبيرة والمهمة والتي من شأنها أن تجعل من مختلف المناطق بالمحافظة معينًا حيويًا يدشن بأهميته وفاعليته عاصمة جديدة بالمملكة لا تقل أهميتها وفاعليتها عن المنامة العاصمة التاريخية القديمة بالمملكة.

فمنذ أن تسلم سموه، هذا الشاب المغمور بالحيوية والمكتنز بروح الحكمة، حقيبة المحافظة، ارتأى ضرورة اللقاء بأهالي المحافظة والتشاور معهم بشأن تطوير المحافظة وكيفية خلق روح جديدة خلاقة في مختلف شرايينها وروافدها، وكنت واحدا ممن حظوا بحضور اللقاء التشاوري الأول في مجلس سموه بالمحافظة الذي استهله بذكر الخير وتقديم الفضل لمن منحه ثقة تولي زمام حقيبة المحافظة بدءا من عاهل البلاد المفدى رائد المشروع الإصلاحي وحركة الانفتاح الديمقراطي، ووقوفًا على الجهود السامية الكبيرة التي يضطلع بها رئيس الوزراء الموقر في إدارة دفة سياسة الحكومة وتوجيه بوصلتها نحو كل ما من شأنه الارتقاء بالوطن والمواطن في هذه المملكة والذي بمثل حجم قامته المؤثرة استحقت أن تكون إحدى المشاريع السكنية بالمحافظة أن تحظى بكريم اسمه الذي يعد أنموذجًا ورمزًا لكل فعل وطني ذي أثر مهم وفاعل في المملكة. 

ولأن سمو المحافظ المسكون والمهووس بتطوير كافة مناطق المحافظة يعي جيدا أهمية أن تتشكل رؤى معضدة لرؤاه ومن شأنها أن تعجل بتحقيق المشروعات التي يتطلع إلى تنفيذها وفق رؤية حداثية وازنة ورصينة، استثمر في لقاءاته الأسبوعية بمجلسه بالمحافظة أهل الرأي والشأن في المحافظة ليؤسس على ضوئها رؤية تتملك القبول من كل الأهالي بمناطق المحافظة، خاصة ما إذا اتصل الأمر بإنشاء مرافق جديدة تلبي مختلف الاحتياجات والاهتمامات التي يطمح إلى تحققها أهالي المحافظة، ولعل من أهمها تدشين مركز ثقافي شبابي بالرفاع يستوعب شباب المحافظة ويتبنى ميولاتهم ومواهبهم وأنشطتهم أسوة ببعض المراكز الثقافية الشبابية الأخرى المقامة في بعض المحافظات، وتطوير السوق المركزي بالرفاع الذي يستوعب أغلب أهالي المحافظة، والالتفات للبنى التحتية بمختلف أنواعها في المحافظة سواء كانت خدمية أو تربوية أو رياضية أو تراثية، إلى جانب وقوف سموه على الدور الذي تلعبه المرأة في المجتمع البحريني والنظر في كيفية تلمس احتياجاتها ودعمها بشتى السبل والإمكانات.

كما أن الأهالي لم يتوانوا وفق الشفافية العالية التي يتمتع بها سموه حفظه الله، من اقتراح الكثير من المشروعات التي من شأنها أن ترفد البرامج الحيوية والتنموية في المحافظة، خاصة وأن سموه منذ تولى مسئولية حقيبة المحافظة وهو في تواصل دؤوب ومستمر مع الأهالي عبر زياراته الكريمة إلى مجالسهم أو عبر معاينته شخصيًا بعض المواقع التي تستحق الاهتمام والتطوير، عاقدا بين طموحاته وطموحات الأهالي نسيجًا خلاقًا تنتهي بلورته بالتعاون مع الجهات المعنية والمتعاونة بالمملكة، كي يصبح هذا العقد مؤسسا ومدشنا على ركائز الفعل والتنفيذ.

إن سموه حفظه الله يرى في التواصل مع أهالي المحافظة في مدنها وقراها سنة حميدة، لذا يرى ضرورة تحققها على الصعيد الاجتماعي بوصفها إحدى أهم المعززات للحمة الوطنية في المملكة، والتي بها تقوى الأواصر الاجتماعية وتتحقق أهدافها عبر المشروعات المشتركة التي هي بمثابة جسور قوية تصل بين أهالي المحافظة والحكومة، وهذا ما يطمح إلى تحققه سمو المحافظ وينشده من خلال لقاءاته المستمرة بأهالي المحافظة.

كما أنه ما من مشروع يكتمل في المحافظة، إلا وكان سموه أول المبادرين والعارضين له على رأس الحكومة ومهندسها الأول صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، ليجد من لدن سموه حفظه الله الاستحسان والقبول فور الاطلاع عليه، ليصبح ذلك الحلم الذي تقدم به سمو المحافظ مجسدا على أرض الواقع.

ويهمني هنا أن أشيد أيضًا بأسرة المحافظة المخلصة التي استوعبت جيدًا طموحات وأحلام وتطلعات سمو المحافظ، فراحت تسعى بناء على توجيهات سموه بالتواصل مع أهالي المحافظة وتهيئ لهم مناخات اللقاء الحميم وإبداء الرأي والمقترحات التي من شأنها تطوير كافة بنى المحافظة.

إننا أمام منعطف خدمي تنموي جديد، يقوده ربان المحافظة سمو الشيخ خليفة بن علي آل خليفة، بروح مفعمة بالحيوية مقبلة دون تراجع أو تردد على بناء محافظة جديدة هي بمثابة عاصمة تنموية جديدة بالمملكة، فليبارك الله خطاه ومساعيه.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا