النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 10968 السبت 20 أبريل 2019 الموافق 15 شعبان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:47AM
  • الظهر
    11:37AM
  • العصر
    3:07PM
  • المغرب
    6:04PM
  • العشاء
    7:34PM

كتاب الايام

أيام اللولو.. مسرح يلامسنا ماضٍ وحاضر ومستقبل..

رابط مختصر
العدد 9907 الثلاثاء 24 مايو 2016 الموافق 17 شعبان 1437

بالرغم من العروض المسرحية الاماراتية التي توالت وتقاطرت على ايام الشارقة المسرحية في نسخته 26، وبالرغم من الجهود الفنية التي بذلت من أجل إبرازها في حيز المنافسة بالشكل الأمثل والمرتجى، إلا إنه لم يستوقفنِ منها عرض مسرحي بالقدر الذي استوقفني عرض مسرحية (أيام اللولو) لمؤلفه ومخرجه الباحث الفنان المبدع ناجي الحاي، الذي لم تثنه وظيفته الرسمية التي تزاحم بجسامتها مخيلة ناجي الحاي العاشقة للمسرح، والذي لم تعطل أو تعيق السنوات الأربع التي توقف فيها مضطرًا عن العمل في فضاء عشقه المسرحي، قدرته على تقديم ما يثبت أن المسرح أولاً وأولاً وأولاً في حيز اهتماماته، وما يؤكد أنه قادر على التجدد وتقديم ما هو أجمل وأبدع وأكثر إثارة للجدل والأسئلة وكما لو أنه لم ينقطع عن المسرح تمامًا.


في مسرحيته (أيام اللولو)، التي أنتجها مسرح دبي الأهلي وقدمها على خشبة مسرح معهد الشارقة المسرحي، يطرق الحاي أبواب أزمنة قلقة ومأسورة بماض يعج بالتناقضات الاجتماعية والتهتك الأخلاقي والفساد بمختلف تنويعاته الإشكالية والعصيبة، تسرده ذاكرة امرأة اختلت خلايا توازنها وأصيبت بالزهايمر بعد وفاة زوجها الذي بنى أمجاده وصروحه على ثروة غير شرعية قوامها الاختلاس والمضاربات الانتهازية والعفنة، ولم تتذكر هذه المرأة منها سوى البحبوحة الوهمية التي عاشت بعدها على أنقاض بيت خرب لا تزال تراه قصرًا فارهًا التقت فيه بكبار الشخصيات من مختلف أرجاء العالم الذي زارته في حضرة وجاهة زيف زوجها الراحل..


هذه الذاكرة المختلة، يعمق الحاي معاناتها وبوحها الفادح، من خلال ابنة المرأة المترفة بالوهم، سوزان، التي كانت أيضا ضحية لعالم الأب والأم معا، والتي فقدت أي خيار لها في الحياة، ولم يكن أمامها إلا أمنية واحدة فحسب، وهو موت أمها التي استباحت وأرهقت ذاكرتها وروحها وجسدها بسبب اضطرارها لمراعاتها والقيام بالواجب الأخلاقي تجاهها..


إزاء هكذا حال مركب وصعب، يستدعي الحاي طاقته الاخراجية الباحثة، ليشكل فضاءً حميميًا يتكئ على الساكن المتحرك والواحد المتعدد والمتعدد الثابت، وفق مقتضيات حركية الأزمنة غير المستقرة والمتشظية والملتبسة والمضطربة..


هذا الفضاء المصنوع من مادة الزيف والوهم، لم يجد فيه الحاي أجدى من الممثل بمكتنز طاقته معبرًا عنه وفيه، إذ لا جدوى من ثرثرة سينوغرافية أو حركية تقتل هذه الأزمنة التي تكتظ بها خلايا الأم والإبنة حد الفدح والفجيعة.


ولقد تمكنت الفنانة المقتدرة والمتألقة بدرية أحمد من تجسيد دور مركب وأشكالي، وهو دور الأم الخرفة، وكان ذلك في حيز واحد وثابت طوال العرض لا يتجاوز حيز الكرسي، وهنا تكمن رؤية المخرج الحاي الذي حرك في مؤديته بدرية أحمد كوامن أزمنة فارطة متنوعة ودالة وكما لو أنها تلتهم بهذا الحيز فضاء العرض والجمهور معا، كما جعل من حيز هذه الأم منطقة جذب حادة ومضطربة، تاهت فيها الابنة سوزان التي قامت بدورها الفنانة بدور، التي ملأت بجسدها المتسق الفارط والمتشظي والمقهور الفضاء المحيط بمنطقة الجذب..


إن ايام اللولو لمؤلفها ومخرجها ناجي الحاي، هي اختبار صعب وتحد واع لفضاء الخشبة الذي دائما ما يقع ضحية لكثير من المخرجين الذين يرون أهميته مقرونة بالكأس المملوء، بينما المسألة مختلفة تماما..


في هذه المسرحية الغروتسكية المرة والساخرة التي وظف فيها الحاي فسحة ذكية للارتجال الواعي والمدروس لممثليه، والاختزال المدرك لتصميم فضاء العرض بالسينوغرافيا والكيروغرافيا، نكون أمام تجربة ضالعة في خبرتها ونضجها، نكون أمام فن الاقتصاد في المسرح، نكون أمام قامة المبدع ناجي الحاي صانع جسد العرض البليغ وواهب المسرح في الإمارات والخليج العربي نفيس داناته المضيئة والخلاقة.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا