النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11000 الأربعاء 22 مايو 2019 الموافق 17 رمضان 1440
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    3:18AM
  • الظهر
    11:34AM
  • العصر
    3:02PM
  • المغرب
    6:21PM
  • العشاء
    7:51PM

كتاب الايام

فزع الغرب..

رابط مختصر
العدد 7874الاحد 31 أكتوبر 2010 الموافق 23 ذو القعدة 1431هـ

«حكمت فعدلت فأمنت فنمت يا عمر» كلمات أربع قالها رئيس وفد فارس إحدى امبراطوريات ذلك الزمان حين قدم إلى مدينة الرسول ليتعرف على ذلك القائد الاسطورة الذي غزا الكثير من دول ومناطق واقاليم ذلك العالم مبشراً بالدين الإسلامي العظيم الذي ارسى دعائم العدل والايمان. قال ذلك القائد الفارسي هذه الكلمات حين سأل أين زعيمكم عمر بن الخطاب فأشاروا إلى رجل نائم تحت ظل شجرة بثياب مرقعة من غير حراسة ومن غير أي احتياطات. تذكرت هذه القصة الخالدة على مر التاريخ حين تابعت الضجة التي قامت ولم تقعد حين اكتشفت إدارة الأمن وهي في قمة امكانياتها وأدواتها في الولايات المتحدة الأمريكية ومعظم الدول الأوروبية حين عثر على طرد مجهول الهوية مجهول الاحتواء على طائرة اقلعت من اليمن متوجهة إلى الولايات المتحدة الأمريكية. طرد بسيط ازعج نصف العالم المدجج بالسلاح.. بل بأحدث الأسلحة واحدث الأجهزة الكاشفة لكل المحتويات حتى ما يحتويه جسم إنسان خوفاً من طرد بسيط لا يحتوي شيئاً.. خرج رئيس اقوى واعتى واحدثها تسليحاً تكنولوجياً وفتكاً وتدميراً في الجو وفي البر وفي أعماق البحار والصحارى والبراري. طرد أو جسم ربما نسيه احد ركاب تلك الطائرة وانه لا يحتوي إلا على خِلقٍ بالية اخرج رئيس الولايات المتحدة الأمريكية إلى محطات التلفزيون المحلية والعالمية ليعلن استعداد بلاده لتدمير ذلك الطرد ويطمئن شعبه بيقظته ويقظة حكومته ضد أي اعتداء وأي تدمير وليعلن انه جهز الجيوش وهيأ كل أجهزة بلاده الدفاعية حديثة الطرز قوية التدمير عالية الحماية. كذلك فعل بقية الزعماء الحلفاء لأنهم مؤمنون وواثقون بأنهم مستهدفون.. لماذا مستهدفون لأنهم يعرفون في اعماقهم مدى اساءاتهم ونتائج اجرامهم للشعوب المستضعفة المليئة قلوبها بالحقد ضد حضارة الإفناء والقتل والتدمير من قبلها ومن قبل قواتها. اعدلوا وناموا واتقوا ربكم الذي لا ينام.

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا